رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

البيئة: 132 مليون جنيه دعما متوقعا لتحسين منظومة المخلفات بأسيوط

الدكتورة ياسمين فؤاد
الدكتورة ياسمين فؤاد

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على الدور المحورى الذى يلعبه شركاء التنمية فى دعم المشروعات التنموية والبيئية والبنية التحتية فى مصر على مدار السنوات الماضية وأهمها البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة الممول من الاتحاد الأوروبي ووكالة التعاون الدولى الألمانية وبنك التعمير الألمانى وهيئة المعونة السويسرية.

وأعربت عن امتنانها لهذا الدور إلى جانب التعاون فى المشروعات المستقبلية بقطاعات البيئة المختلفة وأهمها قطاع المخلفات لدعم الاستثمارات فى هذا المجال وزيادة فرص العمل وتحسين حياة الناس وبما يدعم أسس التعاون والشراكة من خلال تحديد أهداف واضحة والتزامات متبادلة وتنفيذ خطط وطنية وبرامج إصلاحية ذات طابع اقتصادى واجتماعى وسياسى ومؤسسى.

جاء ذلك فى الكلمة التى ألقاها نيابة عنها الدكتور أحمد فاروق البرى الرئيس التنفيذى لجهاز تنظيم إدارة المخلفات، خلال اجتماع اللواء عصام سعد محافظ أسيوط وسفيري المفوضية الأوروبية ودولة ألمانيا والوفود المرافقة بالإضافة إلى ممثلى شركاء التنمية والبرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة، بديوان عام محافظة أسيوط لاستعراض جهود البرنامج فى النهوض بمنظومة إدارة المخلفات.

وأكدت أن محافظة أسيوط شاركت في تنفيذ أنشطة البرنامج الوطني لإدارة المخلفات منذ عام 2016 حيث قام البرنامج بدعم المحافظة بتكلفة قدرها 96 مليون جنية تمثلت فى معدات جمع ونقل المخلفات وانشاء بنية تحتية تتمثل فى 4 محطات وسيطة ومصنع متكامل لفرز المخلفات وإنتاج السماد العضوى والوقود البديل الى جانب إنشاء مدفن صحى طبقا للمعايير الدولية، ومن المتوقع أن يصل الدعم المقدم لمحافظة أسيوط بالمرحلة الثالثة من المشروع إلى حوالى 132 مليون جنيه.

ومن جانبه وجه اللواء عصام سعد محافظ أسيوط الشكر لوزارة البيئة والبرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة والى السادة السفراء وشركاء التنمية على هذا الدعم، مؤكدا أن ما تحقق فى محافظة أسيوط فى مجال إدارة المخلفات الصلبة خلال السنوات الماضية يعد طفرة وإنجازا كبيرا حيث نجحت المحافظة فى تحديث أسطول الجمع والنقل، وتشجيع القطاع الأهلي للمساهمة في تقديم خدمات الجمع المنزلي حيث بلغ عدد المشروعات المنفذة حاليا 60 مشروعا تخدم اكثر من 30 ألف منزل بمعظم قرى المحافظة كما ستشهد المحافظة مشاركة فاعلة للقطاع الخاص لتقديم خدمات الجمع والنقل.

تضمن الاجتماع استعراض جهود البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات بالمحافظات الأربعة ومنها محافظة أسيوط والمخطط المستقبلى للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة بتلك المحافظات، وذلك بعد المشاورات مع شركاء التنمية من الجهات المانحة والتى تشمل الدعم الفنى والإستثمار فى منشآت البنية التحتية للنهوض بالمنظومة.

من ناحية أخرى اعرب السفير Christian Berger سفير الإتحاد الأوروبى عن شكره وامتنانه لكافة الجهود المبذولة من قبل الحكومة المصرية والتعاون المشترك والمثمر مع وزارة البيئة والبرنامج الوطنى ومحافظات البرنامج للنهوض بمنظومة المخلفات الصلبة لتشجيع الاستثمار والاقتصاد الدوار فى مجال المخلفات الى جانب التعاون المستقبلى فى إنشاء بنية تحتية تحقق الأهداف المنشودة فى تحقيق الاستدامة لقطاع المخلفات.