رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

مفاجأة.. نقطتان تفصلان ترامب عن بايدن فى أخر استطلاع للرأى

ترامب
ترامب

أظهر استطلاع للرأي لكلية ايمرسون، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تلقى زيادة في التأييد في المؤتمر الجمهوري للناخبين من أصول إفريقية، وشمل الاستطلاع 1576 ناخبًا بين 30 أغسطس و31 للتأكد من تأثير المؤتمرين الوطنيين الجمهوري والديمقراطي على الرأي العام.

وتشير نتائج إيمرسون إلى أن ترامب يتخلف الآن عن نائب الرئيس السابق بفارق نقطتين مئويتين 49% إلى 47 %.

وأظهر استطلاع مماثل أجري في يوليو أن المرشح الديمقراطي كان يتقدم على ترامب بنسبة 50% إلى 46%.

وكانت إحدى النتائج الأكثر إثارة للدهشة من الاستطلاع زيادة شعبية الرئيس ترامب بين الناخبين السود. وأظهر الاستطلاع أن بايدن حصل على 77% من التأييد بين السكان، مقارنة بـ19% لترامب.

وعلى الرغم من أن استطلاع إيمرسون لا يبدو أن لديه بيانات تقيس الدعم بين الناخبين السود في يوليو، فإن استطلاعًا مماثلًا أجرته مؤسسة زغبي أناليتيكس أظهر أن بايدن يتقدم على ترامب بنسبة 77% مقابل 14% لدى الناخبين السود.

وحسب تقرير لقناة العربية الإخبارية، عبر موقعها الإلكتروني، إذا كان الاستطلاع دقيقًا، فإنه يطرح مشكلة كبيرة لبايدن وحزبه للانتقال إلى الانتخابات العامة.

ويشير معظم الاستراتيجيين الديمقراطيين إلى تراجع نسبة مشاركة السود بين عامي 2012 و2016 باعتباره السبب الرئيسي لخسارة وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون قبل أربع سنوات.

وخلال ذلك السباق، حصلت كلينتون على 88٪ من أصوات السود، وفقًا لاستطلاعات الرأي على الرغم من كونها مثيرة للإعجاب، إلا أن الأرقام كانت أقل بكثير من 93 % التي حصل عليها الرئيس السابق باراك أوباما والذي كان في طريقه لإعادة انتخابه في عام 2012.