رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 18 يناير 2021 الموافق 05 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

كم تستمر حصانة الأجسام المضادة للناجين من كورونا؟

الإثنين 17/أغسطس/2020 - 11:21 ص
كورونا
كورونا
وكالات
طباعة
اقترحت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، في السابق، أن الذين يتعافون من "كوفيد-19" قد يكون لديهم بعض المناعة ضد الفيروس.

لكن التوجيهات المحدثة للمؤسسة الصحية الأمريكية تشير إلى أن هذه الحماية قد لا تدوم أكثر من ثلاثة أشهر.

وتقول إرشادات مراكز السيطرة على الأمراض (CDC)، التي تم تحديثها مؤخرا: "لا يحتاج الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بـ"COVID-19" إلى الحجر الصحي أو الخضوع للاختبار مرة أخرى لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر طالما لم تظهر عليهم الأعراض مرة أخرى''.

ومع ذلك، قد يحتاج الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض مرة أخرى في غضون 3 أشهر من نوبة "كوفيد-19" الأولى، إلى الاختبار مرة أخرى إذا لم يكن هناك سبب آخر محدد لأعراضهم.

وتشير الإرشادات بذلك، إلى أن التعافي يوفر بعض الحماية، ولكن لفترة محدودة، وأن الإصابة مرة أخرى ممكنة.

ولا يزال العلماء في جميع أنحاء العالم يحاولون معرفة مدى حماية الأجسام المضادة التي يطورها الشخص لمكافحة فيروس كورونا.

وتراوحت معظم التقديرات بين بضعة أسابيع وبضعة أشهر.

وتشير دراسة أمريكية كبيرة جديدة إلى أن بلازما النقاهة، وهي جزء من الدم غني بالأجسام المضادة، من الناجين من فيروس كورونا حسنت احتمالات البقاء على قيد الحياة وأوقات التعافي للأشخاص الذين ما زالوا يقاتلون "كوفيد-19"، ما يشير إلى أن الخلايا المناعية تعمل، على الأقل بعد فترة وجيزة من الشفاء.

وانخفضت مستويات الأجسام المضادة الموجودة في مرضى "كوفيد-19" المتعافين بشكل حاد في غضون 2 إلى 3 أشهر بعد الإصابة لكل من المرضى الذين يعانون من أعراض أو دون أعراض، وفقا للدراسة الصينية التي نُشرت في مجلة Nature Medicine في يونيو الماضي.

الكلمات المفتاحية