رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 الموافق 05 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أسرار عبدالغفور البرعى.. الشخصيات الحقيقية وراء دور نور الشريف

الثلاثاء 11/أغسطس/2020 - 09:07 م
عبد الغفور البرعي
عبد الغفور البرعي
وائل توفيق
طباعة
"عبدالغفور البرعي نجح من أيام عهد الرئيس عبدالناصر، وحرص المخرج أحمد توفيق والسيناريست مصطفى محرم على عدم إظهار الأحداث السياسية خوفًا من أن يحدث تشابه مع المسلسلات الأخرى مثل ليالي الحلمية وأرابيسك وغيرهما، حيث تم تجريد عبدالغفور البرعي من الزمن بحيث تصلح لأي زمن".

هكذا تحدث الفنان نور الشريف في حواره لمجلة "أكتوبر" 1996، عن عمله الدرامي "لن أعيش في جلباب أبي" الذي جسد فيه شخصية "عبدالغفور البرعي" الذي تدور المسلسل حول قصة حياته.

وقال الفنان نور الشريف إنه لم يكن مطلقًا يريد أن يروج لعملية الخصخصة، أو الدفاع عن الانفتاح، كما قيل وقتها، فالوقت الذي تم فيه تصوير المسلسل كان قبل التفكير في قوانين بيع مؤسسات القطاع العام غير واردة في ذهن الدولة.

كان للفنان نور الشريف أحد أعمامه يدعى "إسماعيل" وهو الذي تولى تربيته هو وشقيقته عواطف بعد وفاة والده المبكرة في عمر 26 عامًا، وتزوجت والدته وسافرت إلى السعودية، وعن ذلك قال الفنان الراحل، إنه لم يأخذ من عمه إسماعيل أي شيء في تجسيده لشخصية عبدالغفور البرعي، سوى "البالطو"، حتى "الشنب" ليس هو نفس "الشنب"، وشخصية عبدالغفور البرعي كانت مزيجًا من ثلاث شخصيات، مزجها ببعض فأخرج منها شخصية عبدالغفور البرعي.

واعترف نور الشريف أن شخصية "فاطمة" في المسلسل كانت هي نفس شخصية شقيقته "عواطف" التي كان يشكو إليها مشاكله وقت شبابه وطفولته، وقت أن كان لاعبًا في نادي الزمالك، فكانت حنونة للغاية، أي بمثابة والدته.

أما عن الفنانة عبلة كامل، قال الفنان نور الشريف، إنها كانت خجولة للغاية وقت تصوير المسلسل، ووقت حضورها لبروفة المسلسل كانت تقول الكلام وهي "مكسوفة"، لكنها كانت تتمتع بروح قوية بداخلها.