رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 25 سبتمبر 2020 الموافق 08 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

فى ذكرى «مارلين».. هل علاقتها بالأخوين «كيندي» وراء قتلها؟

الأربعاء 05/أغسطس/2020 - 02:39 م
مارلين
مارلين
نضال ممدوح
طباعة
قبل 58 عاما تحديدا في مثل هذا اليوم من 1962، وجدت جثتها بعد أن إنتحرت بحبوب منومة٬ ولا زالت وفاتها حتي الآن من أكبر الألغاز في تاريخ الشعب الأمريكي، نجمة الإغراء مارلين مونرو والتي تمر اليوم ذكري رحيلها عن الحياة.

لغز وفاة "مونرو"٬ ما بين أنها إنتحرت أو قتلت صور أمر إغتيالها علي أنه إنتحار٬ علي خلفية علاقتها بالرئيس الأمريكي الأسبق جون كيندي وشقيقه، وحقيقة حملها من الأول وإجهاضها، فهل قتلت بيد المخابرات الأمريكية، أو أنها انتحرت نتيجة الاكتئاب؟ وهو الأمر الذي لم يحسم حتي الآن.
مارلين
مارلين
في كتابه "حكايات زواج العباقرة والمشاهير" الصادر عن الدار المصرية اللبنانية٬ يشير مؤلفه مصطفي نصر إلي أن "مونرو" أو نورما جين بيكر الأسم الحقيقي لها٬ ولدت مطلع يونيو 1926 في لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا٬ كان اسمها عند الولادة "نورما جين موتينسن" لكنها عدلته إلي "بيكر" نسبة إلي والدتها لعدم تأكدها من نسبها لوالدها.


مارلين
مارلين
وعن بدايات دخولها مجال الفن يذكر "نصر" أنها في فشلت بتجربة أدائها الأولي٬ رغم أن"جوني هايد" مكتشف للوجوه الجديدة التي يقدمها لشركات الإنتاج السينمائي٬ اقتنع بموهبتها كممثلة٬ وعندما رفضها هربرت رئيس شركة الإنتاج التي كانت تجري الإختبار وشطب علي اسمها في قائمة المتقدمين٬ غضبت وشعرت بالإحباط٬ وحتي يواسيها جوني هايد نصحها بأن تجري عملية تجميل لتنجح في تجربة أدائها القادمة وتجد لها موطئ قدم في عالم هوليوود.


مارلين
مارلين
وعن زواجها بالكاتب المسرحي الأشهر آرثر ميللر، يشير "نصر" إلي أن أول مرة تقابل ميللر مع مارلين أبدت إعجابها به ككاتب وأخبرته عن حماسها الشديد لمسرحية "كلهم أولادي"٬ كما أخبرته عن رغبتها في أن تكون كاتبة مسرحية قبل أن تتجه للسينما.


مارلين
مارلين
حقق "صراع الليل" أول فيلم من بطولة مارلين مونرو أرباحا طائلة٬ لذا طلب ميللر أن يكتب فيلما تقوم ببطولته. وعندما علمت ألحت عليه بأن ينتهي منه في القريب٬ لأنها مشتاقة لمعرفة ما يكتبه لها٬ فقال: لو جئت معي إلي البيت تستطيعين قراءة ما كتبت.

شعرت مارلين بالسعادة وسيارة ميللر تنقلها لبيته وقالت: أملي كبير في قصتك لكي تعيد لي توازني. فرد ميللر: إنني معجب بك وأريد أن تكوني زوجتي. صاحت مندهشة: أنا لم تصل أحلامي وطموحي لأن أكون زوجة لرجل مثلك. أنا ميالة إلي مصادقة المفكرين٬ لقد سافرت إلي ولاية بعيدة٬ عندما علمت أن برتراند راسل سيحاضر في جامعتها٬ قابلته وصرنا أصدقاء. فأجاب ميللر: ذلك يجعلني أتمسك بك أكثر وبالفعل تزوجا.