رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 24 سبتمبر 2020 الموافق 07 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«الكمامات» القماشية تثبت فعاليتها في خفض انتشار كورونا

الأربعاء 05/أغسطس/2020 - 09:43 ص
الكمامات القماشية
الكمامات القماشية
وكالات
طباعة
كشفت دراسة جديدة أن أقنعة الوجه القماشية توفر مستويات مفيدة من الترشيح، ولديها القدرة على الحد من انتشار فيروسات مثل SARS-CoV-2.

وقال الباحثون من معهد كارولينسكا في السويد وجامعة ماكماستر في كندا، إن النتائج التي نشرت مؤخرا في مجلة Mayo Clinic Proceedings تدعم ارتداء أقنعة من القماش لتقليل انتشار فيروس كورونا الجديد.

ويقول خوان جيسوس كاريرو، أستاذ علم الأوبئة في قسم علم الأوبئة الطبية: "ليس لدينا دليل مباشر على أن أقنعة الوجه تقلل من انتقال SARS-CoV-2، لأن ذلك سيتطلب تجربة سريرية عشوائية لن تكون أخلاقية لإجرائها".

وتابع: "ومع ذلك، فإن الأدبيات التي وجدناها تظهر بوضوح أن أقنعة الوجه يمكن أن تقلل من انتشار الفيروسات وتحمي مرتديها، بعضها فعال للغاية.

ويجب أن تكون هذه الأدلة أكثر من كافية للتوصية باستخدامها، خاصة بالنظر إلى صعوبة السيطرة على الوباء المستمر".

وحددت المجموعة البحثية 25 مقالة منشورة درست خصائص ترشيح القماش أو أقنعة الوجه القماشية من مختلف التصاميم والمواد.

ووقع إجراء الاختبارات الواردة في المقالات بطرق مختلفة، ما جعل من الصعب المقارنة بينها.

واتبعت القليل من الدراسات المعايير الطبية القائمة لاعتماد معدات الحماية الشخصية المعدة للاستخدام في الرعاية الصحية وعلى الرغم من ذلك، وفقا للباحثين، أظهرت النتائج بشكل مقنع أن بعض أقنعة الوجه القماشية تقلل من انتشار الجسيمات إلى محيط مرتديها وتقلل من الجسيمات المستنشقة، حيث تعمل الطبقات المتعددة بشكل أفضل.

وأوضح كاريرو: "قد يبدو من غير المعقول أن القماش المنسوج، مع وجود مساحة بين الخيوط المرئية للعين المجردة، يمكن أن يمنع الجسيمات الدقيقة في نطاق حجم الهباء الجوي، لكن البيانات تظهر بشكل لا لبس فيه أن هذا هو ما يحدث بالفعل، وحتى الطبقة الواحدة تمنع بعض الجسيمات، إلا أن الأقمشة ذات الطبقات المتعددة تؤدي العمل بشكل أفضل".

وتابع: "في تقديرنا، يجب أن يكون استخدام أقنعة الوجه مكونا رئيسيا للحد من انتشار كوفيد-19، والذي يتماشى مع التوصيات الحالية من منظمة الصحة العالمية ومراكز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة".

ونشرت المجموعة البحثية نفسها تعليقا في مجلة Annals of Internal Medicine في أواخر مايو، توصي خلاله باستخدام أقنعة الوجه القماشية للجمهور، يؤكد الباحثون على أهمية النظافة الجيدة لليدين، والتباعد الاجتماعي، وتطهير المناطق العامة.

وكانت المواد المعروضة لتقديم أفضل حماية هي الشاش (نوع من القطن غير المكتمل)، والقطن والفانيلا، ويفضل أن يكون في ثلاث إلى أربع طبقات ومع عدد خيوط لا يقل عن 100 خيط في البوصة (TPI).

وعلى سبيل المثال، أدى قناع الوجه المصنوع من 4 طبقات من الشاش إلى تقليل تلوث الهواء بنفس مدى أقنعة الوجه الطبية التي يمكن التخلص منها، حتى بالنسبة للجسيمات الدقيقة في نطاق حجم الهباء الجوي.

وقام الباحثون بتجميع التوصيات للمصنعين ولأولئك الذين يختارون صنع أقنعة الوجه الخاصة بهم، بما في ذلك الرسومات التي توضح أنماط الخياطة اليدوية وتعليمات الاستخدام والغسيل، وهذه المواد متاحة باللغة الإنجليزية على الموقع clothmasks.ca ويتم ترجمتها حاليا إلى لغات أخرى.