رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 14 أغسطس 2020 الموافق 24 ذو الحجة 1441
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بينها التدخين.. أسباب الإصابة بالخرف

السبت 01/أغسطس/2020 - 08:36 م
التدخين
التدخين
إسلام جمال
طباعة
توصلت إحدى الدراسات إلى أن مئات الآلاف من الأشخاص قد يتخلصون من الخرف من خلال اتباع أسلوب حياة صحي.

وقال باحثون، إن تناول كميات أقل وممارسة المزيد من الرياضة والتخلص من الكحول والسجائر يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة.

وأظهرت الدراسة التي نشرها موقع "ديلي ميل" البريطاني، أن تناول كميات أقل وممارسة الرياضة بشكل أكبر والإقلاع عن الكحول والسجائر يمكن أن يخفض معدلات الخرف بنسبة تصل إلى 40%.

وكشفت نتائج الدراسة، أن ارتفاع ضغط الدم والسمنة يزيدان من خطر إصابة الفرد بنسبة 60% بمرض الخرف.

وأوضح القائمون على الدراسة، أن التدخين يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالخرف الفردي بنسبة 60 في المائة.

وأوضح الباحثون، أن النشاط البدني يزيد من تدفق الدم ويسرع عملية التمثيل الغذائي ويزيد من صحة الأوعية الدموية.

وتشير الدراسة، إلى أن عادات أسلوب الحياة هذه جنبًا إلى جنب مع العوامل البيئية والتاريخ الطبي والتعليم، مسؤولة عن ما يقرب من 340.000 حالة من حالات الخرف سنويا.

وحدد فريق من 28 خبيرًا عالميًا في مجال الخرف، الذين أجروا المراجعة لمجلة لانسيت الطبية، 12 عاملًا مختلفًا يمكن التحكم فيه والذي يساهم في خطر الإصابة بالخرف.

ولكن في السنوات الأخيرة، أصبح العلماء على دراية متزايدة بأن الخرف ليس أمرًا حتميًا، وفي الواقع فإن الطريقة التي يعيش بها الناس حياتهم تزيد من خطر الإصابة بالحالة في الشيخوخة.

تقوم الورقة الجديدة بتحديث هذا وتضيف ثلاثة عوامل خطر جديدة - تناول الكحول، وتلوث الهواء وإصابات الرأس.

وأكد الباحثون، الذين يضمون علماء بريطانيين رائدين في العالم من جامعة كوليدج لندن وكامبريدج وإكستر وإدنبره ومانشستر، أن غالبية مخاطر الخرف تعود إلى علم الوراثة وعوامل أخرى لا يمكن السيطرة عليها.

الكلمات المفتاحية