رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 30 نوفمبر 2020 الموافق 15 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

10 معلومات عن محطة «براكة» للطاقة النووية في الإمارات

السبت 01/أغسطس/2020 - 05:26 م
محطة براكة
محطة براكة
نوران إمام
طباعة
أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية اليوم، نجاح شركة «نواة» في تشغيل مفاعل المحطة الأولى «براكة» وتحميل حزم الوقود النووي.

وترصد «الدستور» 10 معلومات عن محطة «براكة» للطاقة النووية في الإمارات

1- بدأت شركة «نواة» للطاقة التابعة للتحالف المشترك بين مؤسسة الإمارات للطاقة النووية والشركة الكورية للطاقة الكهربائية «كيبكو» في تنفيذ برنامج اختبارات شامل وبشكل آمن وصولًا إلى نجاحها في إتمام عملية تشغيل مفاعل المحطة الأولى بنجاح.

2- تقع محطة «براكة» في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي، التي تطل على الخليج العربي التي تبعد نحو 53 كيلومترًا إلى الجنوب الغربي من مدينة الرويس.

3- بدأت الأعمال الإنشائية بالمحطة في يوليو 2012.

4- سيؤدي هذا المشروع دور أساسي في تنوع مصادر الطاقة في الدولة وسيوفر كمية كبيرة من الطاقة للمنازل والشركات والمصالح الحكومية.

5- تتكون عملية بداية تشغيل مفاعل المحطة الأولى، في إنتاج الحرارة داخل المفاعل للمرة الأولى بشكل آمن لتوليد البخار الذي يقوم بدوره على دوران التوربين لإنتاج الكهرباء.

6- أكد الخبراء أنه قريبا وبعد عدة اختبارات ستكون المحطة الأولى جاهزة للتواصل مع شبكة كهرباء دولة الإمارات العربية المتحدة وإنتاج أول "ميجاواط" من الكهرباء الصديقة للبيئة للمنازل والمصالح الحكومية في جميع أنحاء الدولة.

7- تمت كافة الإختبارات الشاملة تحت إشراف الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، الجهة الرقابية المستقلة للأنشطة النووية في الدولة، وبعد إتمام التشغيل أكدت أن المحطة ملتزمة بأفضل معايير الأداء والالتزام بالقوانين قطاع الطاقة النووية.

8- المتوقع أن تحدّ محطة براكة من الانبعاثات الكربونية في الإمارات بواقع 21 مليون طن سنويًا وتوازي إزالة 3.2 مليون سيارة من الطرقات.

9- ستوفر مفاعلات الطاقة الأربعة في محطة براكة حوالي ربع احتياجات الدولة من الكهرباء عند التشغيل التام للمحطات.

وأرسل الرئيس عبد الفتاح السيسي تهنئة لدولة الإمارات الشقيقة عبر "تويتر" قائلا: «أهنئ دولة الإمارات الشقيقة وأخي سمو الشيخ محمد بن زايد على بدء تشغيل محطة براكة للطاقة النووية السلمية وهو إنجاز جديد يضاف إلى سجل إنجازاتها، يجسد الحلم المنشود لتكون الأمة العربية صاحبة ريادة وتفوق وتميز في جميع المجالات التي تخدم الإنسانية».