رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 21 سبتمبر 2020 الموافق 04 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

جراح قلب وصدر: «بابجى» تنمى العنف فى نفوس النشء

الإثنين 27/يوليه/2020 - 12:27 ص
بابجى
بابجى
رباب الأهواني
طباعة
حذر الدكتور عمرو عبد المنعم، أستاذ جراحة القلب والصدر، من انتشار لعبة "بابجى" وسط الأطفال، لافتًا إلى أنها فى غاية الخطورة وتُعد تدميرًا للنشء، وعلينا الالتفات إلى هذا الخطر الداهم، والتعامل معه على وجه السرعة.

وأوضح "عبد المنعم"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة "الأولى" المصرية، أنها لعبة تغيب العقل ولغة الحوار وتكرس للعنف والجريمة لدى الأطفال.

وأضاف أن هذه اللعبة لها أبعاد نفسية خطيرة وتصيب الأطفال بالعزلة والعدوانية وتجعلهم لا يعرفون إلا لغة الضرب والقتل والعنف، وتابع: "إحنا كدا بندمر أولادنا ونحن نغض الطرف عن ذلك".

ولفت أستاذ جراحة القلب والصدر، إلى أنه أصيب بحالة من الصدمة عندما جاء المستشفى طفل يبلغ من العمر 17 عامًا وهو مصاب بعدة جروح خطيرة، بسبب هذه اللعبة، وتابع: "الحمد الله الجروح لم تكن نافذة وتم عمل الإسعافات للمصاب ولكن كنت فى حالة ذهول من الإصابة خاصة بعدما علمت أنه تفوق على صديقه فى هذه اللعبة ما دعى الآخر للانتقام منه".

وقالت الدكتورة أمل البندارى، أخصائية نساء وتوليد بمستشفى كفر الزيات العام، خلال اتصال مشترك، إن نجل شقيقتها هو الذى تعرض لاعتداء من أحد أصدقائه، بعدما تغلب عليه فى لعبة "بابجى"، وتابعت: "بعد ما فاز على زميله قال له أنت موتنى فى اللعبة وأنا هموت بشكل حقيقى"، مشيرة إلى أن نجل شقيقتها شاب خلوق ومهذب ولا يوجد لديه أى ميول عدوانية، ولكن أصيب بـ 4 جروح قطعية

وأضافت "أمل البندارى"، خلال الاتصال، أن حياة البشر غالية وليست بالأمر الهين أو البسيط، وعلينا تحذير ابنائنا بالابتعاد عن الألعاب التى تنمى العنف والجريمة، حماية لهم وللحفاظ على النشء المصرى، وتابعت: "حياة الإنسان مش رخصية وأى شيء يهدد حياة البشر يستدعى تدخل الدولة".