رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 11 أغسطس 2020 الموافق 21 ذو الحجة 1441
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

التاريخ المجهول لمدرسة المشاغبين.. هؤلاء لعبوا دورى الأباصيرى والناظر

الأربعاء 08/يوليه/2020 - 10:12 م
مسرحية مدرسة المشاغبين
مسرحية مدرسة المشاغبين
طباعة
مسرحية مدرسة المشاغبين واحدة من أهم المسرحيات في تاريخ الكوميديا المصرية والعربية، وعلى الرغم من عرض المسرحية للمرة الأولى في مطلع السبعينيات من القرن الماضي، إلا أنه ومع عرضها عبر شاشات الفضائيات لا يمل الجمهور من متابعتها والضحك على المواقف الكوميدية والإفيهات التي يلقيها نجوم المسرحية.

إلا أن تلك المسرحية قد شهدت العديد من التغييرات في صفوف نجومها لأسباب مختلفة، وكان في مقدمة تلك التغييرات الدور المحوري والأبرز لبطل المسرحية النجم عادل إمام، فقد أصيب عادل إمام بمرض التهاب الكبدي الوبائي، ليؤدي صديقه ورفيق الدرب صلاح السعدني الدور لمدة ثلاثة أشهر بدلا من عادل إمام، فقد رافق صلاح السعدني عادل إمام بداية من كلية الزراعة بجامعة القاهرة، وكذا عملا معًا بفرقة المسرح للكلية، ليؤدي صلاح السعدني دور بهجت الأباصيرى بدلا من عادل إمام.

وأما التغيير الثاني فكان في شخصية أحمد وهو الطالب الهادئ الطباع الذي لم يكن يريد التورط في المشاكل، الذي لعب دوره الراحل أحمد زكي، ووفقًا لما قاله عادل إمام في أحد اللقاءات التليفزيونية، أنه خلال زيارته لدولة السودان في مطلع الثمانينيات من القرن الماضي لعرض مسرحية " شاهد ماشفش حاجة" طالبوه بتقديم مدرسة المشاغبين لأنهم لم يشاهدوها.

وقال عادل إمام:" أثناء جلوسي مع وزير ثقافة دولة السودان، سألته لماذا لم تعرض المسرحية هنا، فأكد لي أنه عرض الأمر على وزير الثقافة المصري، والذي بدوره رفض قائلا له: متخدهاش دي بتبوظ النشء"، ونزلت مصر وعرضت الأمر على أبطال المسرحية، وافق الجميع ما عدا أحمد زكي الله يرحمه، تعالى على الدور شوية فجبت محمود الجندي، وتم عرض المسرحية في السودان.

بينما قال الراحل أحمد زكي في حوار له إن الدور كان هامشيا، خاصة أنه كان هناك في الفصل الثالث مساحة كبيرة جدًا لدور أحمد بينما تم اجتزاء هذا الدور حتى لا تطول مدة العرض المسرحي.

أما الدور الثالث فهو دور الناظر الذي أداه الفنان حسن مصطفى، فقد كان الدور من نصيب الفنان الراحل عبدالمنعم مدبولي، والذي قال في أحد اللقاءات التليفزيونية: "انسحبت من المسرحية نتيجة الخروج عن النص من قبل عادل إمام وسعيد صالح، وهو ما كان يتسبب في طول مدة العرض لتصل 4 ساعات وأكثر".

وذكر مدبولي موقف مشاجرة بين زوجين بسبب تأخير العرض نتيجة صعوبة ذهاب الزوج للعمل في اليوم التالي بسبب التأخير وسط صراخ أطفالهم بالشارع وهنا قرر مدبولي عدم الاستمرار في المسرحية.