رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 14 يوليه 2020 الموافق 23 ذو القعدة 1441

«الدفاع عن البقاء أمر حتمي».. رسائل وزير الخارجية لمجلس الأمن بشأن سد النهضة

الإثنين 29/يونيو/2020 - 10:59 م
سامح شكري
سامح شكري
محمود عرفات
طباعة
عقد مجلس الأمن الدولي، مساء الإثنين، جلسة بشأن تعثر مفاوضات سد النهضة الإثيوبي بين مصر والسودان وإثيوبيا بناء على طلب مصر.

وألقى وزير الخارجية سامح شكري، كلمة مصر أمام مجلس الأمن حول تداعيات السد وآثاره على دول المصب ووجه خلالها عدة رسائل أبرزها:

رسائل وزير الخارجية فى مجلس الأمن بشأن سد النهضة


- قدم وزير الخارجية مشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي من أجل التوصل إلى اتفاق ملزم بين الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا خلال أسبوعين.

- السد الإثيوبي يعرض حياة 100 مليون مصري للخطر، ويقوض الأمن ويؤثر على القوت اليومي لشعب بكامله.

- عدم التوصل إلى اتفاق بشأن السد من شأنه أن يزيد النزاعات في المنطقة.

- نعيش في أكثر المناطق جفافا، ومواردنا من المياه قليلة، بينما حبا الله الإخوة في إثيوبيا مصادر مياه وفيرة.

- مجلس الأمن يجب أن يتحرك بحزم كي ينهي التحركات أحادية الجانب بشأن سد النهضة.

- ملء السد دون اتفاق قد يفاقم أزمة ويشعل نزاعًا.

- القاهرة لن تسمح بأي تهديد لأمن مصر المائي.

- العدالة تقتضي أن تحترم إثيوبيا حق مصر في الحياة.

- الدفاع عن البقاء ليس اختيارا لكن مسألة حتمية من طبيعة البشر.

- الاتفاق مع إثيوبيا احتوى على بنود غامضة وأي قرار خاطئ قد يؤثر على البيئة.

يهمك أيضًا | وزير الخارجية "مصر لن تسمح بآي تهديد لأمنها المائي"