رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 07 يوليه 2020 الموافق 16 ذو القعدة 1441

«الحرمان العاطفي السبب».. استشارى نفسي يوضح سبب تكرار وقائع تعذيب القطط

السبت 06/يونيو/2020 - 09:35 م
الحرمان العاطفي
الحرمان العاطفي
دعاء راجح
طباعة
حلقة جديدة من العنف وعدم الإنسانية، تظهر في حادثة جديدة وقعت أمس الجمعة، بخنق بعض الأشخاص لقطة.

لم تكن واقعة تعذيب شباب لقطة على باب المحل هى الأولى في الاعتدء على الحيوانات، ففي نوفمبر 2019، أثار مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، لعدد من الشباب يعذبون قطة بتعليقها على باب أحد محلات الحلاقة، وسط صراخ القطة.

كشف الفيديو تعذيب بعض الشباب لقطة، بتعليقها على باب، وهو ما أدى إلى سقوطها أكثر من مرة على الأرض، بالإضافة إلى رش المياه عليها أثناء تعليقها على باب المحل من أجل سقوطها، وكلما تسقط يعلقونها مرة أخرى.

اقرأ أيضا: حقيقة القبض على فتاتين لتعذيبهما قطة


اضطراب سلوكي

وتعليقا على ذلك، قال الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي، إن الحرمان العاطفي هو السبب الرئيسي في حالات الاعتداء على الحيوانات، مبينا أن الحرمان العاطفي يتولد نتيجة عدم الاستقرار الأسري والعنف الذي يشاهده الطفل في الصغر من والديه.

وأضاف "فرويز" في تصريحات خاصة ل"الدستور"، أنه لابد من تحليل السبب الذي يدفع الشخص للاعتداء بالضرب أو التعذيب للحيوانات، كما فعل البعض مع القطط، ثم يتم تحديد العلاج المناسب على حسب الحالة المرضية، مبينا أن الاضطراب السلوكي أصعب أنواع المرض النفسي لأنه يحتاج إلى علاج لفترة طويلة.

وأكد استشاري الطب النفسي، أنه لابد من الردع القانوني لمن يعتدي على الحيوانات بالضرب أو القتل، مبينا أن السبب الوحيد الذي يسقط العقاب القانوني عن الشخص هو المرض العقلي فقط ولكن غير ذلك لابد من عقابه.