رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 15 يوليه 2020 الموافق 24 ذو القعدة 1441

«لأن الحب لا يفنى أبدًا».. قصة مليئة بالجنون والموت

الجمعة 05/يونيو/2020 - 11:02 ص
لأن الحب لا يفنى
لأن الحب لا يفنى أبدً
نضال ممدوح
طباعة
صدرت مؤخرا عن الدار العربية للعلوم ناشرون٬ رواية "لأن الحب لا يفنى أبدًا" من تأليف آية رباح. «لأن الحب لا يفنى» رواية تُضفي على ملحمة المنافي الفلسطينية، قيمة أدبية انتظرناها طويلًا.

وبحسب الناشر: تبدو آية رباح في روايتها أقدر على التوفيق بين ما هو حالم وما هو واقعي، هذا التقابل هو الذي ولَّد هذه الطفرة الروائية المختلفة التي لا تُقدر بثمن في ميزان العواطف البشرية قبل أن تتظهَّر في رواية توحي أكثر ممَّا تصرِّح.

في كلمة أخيرة للرواية تكتب آية رباح: "أغلب ما ذكرته في الرواية قد حصل فعلًا بتلك التفاصيل العادية لقصة مسروقة في عالم سريع يعج بالظلام والنور، قصة مليئة بالجنون والموت. وهذه ليست مرثية ولا محطة لأتذكر أو أنظر إلى الوراء، إنها ببساطة ما يجب أن أتحرر منه كي لا يبقى جزء مني بعد الآن، وكي يعلم البعض أن الحب وإن كان لا يفنى أبدًا فهو ليس منوطًا بشخص بعينه. الحب لا يفنى لأننا أحياء وقادرون أن نمنحه لمن يستحقه. كتبت هذه الذكريات كي أتذكر ويتذكر آخرون أن الزمن يشفي كل شيء، وما حسبناه نهايتنا يغدو في النهاية ليس لنا، الحياة التي كدت أفقدها بين لحظة وأخرى عبرت فيها وما زلت أعبر".
«لأن الحب لا يفنى أبدًا».. قصة مليئة بالجنون والموت
«لأن الحب لا يفنى أبدًا».. قصة مليئة بالجنون والموت