رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الكنيسة تستعد للاحتفال بالعنصرة ووداع الخماسين

كنيسة
كنيسة

تستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، لختام فترة الخماسين المُقدسة التي بدأت عقب عيد القيامة المجيد مباشرة في أبريل المُقبل.

ويختتم الأقباط أطول فترة إفطار يمرون بها، والتي لا يصومون بها يومًا واحدًا والمعروفة بفترة الخماسين المقدسة، يوم الأحد المُقبل بعيد العنصرة، والذي يتذكر فيه الأقباط حلول الروح القدس على تلاميذ المسيح وهو بمثابة إشارة البدء للانطلاق والكرازة بالمسيحية في كوكب الأرض.

ويأتي قداس العنصرة هو ثاني القداسات التي سمح بها المجمع المقدس، في قراره الأحدث المنعقد مؤخرًا بنهاية مايو المنصرم، والذي أصدره قرارًا باستمرار إغلاق الكنائس حتى يوم 27 من يونيو الجاري، إضافة إلى عمل قداسين الأول جاء في مطلع الشهر الجاري احتفالا بعيد دخول السيد المسيح لأرض مصر، وهو أحد الأعياد السيدية الصغرى، والآخر يوم الأحد المقبل احتفالا بعيد العنصرة وهو أحد الأعياد السيدية الكبرى.

وشدد المجمع المقدس على أن يأتي القداسين دون حضور شعب أو مصلين، التزاما بإجراءات الدولة الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.