رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 01 مارس 2021 الموافق 17 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بعد تراجع شعبيته.. أردوغان يستخدم ورقة الدين في «أيا صوفيا»

الجمعة 29/مايو/2020 - 12:52 م
أردوغان
أردوغان
هدير سند
طباعة
قال موقع "أحوال" التركي إن إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قراءة آيات القرآن وإقامة الصلوات في متحف "أيا صوفيا" احتفالًا بفتح مدينة إسطنبول، أثار موجة من الغضب في تركيا، معتبرا أن القرار وسيلة لحشد وتعبئة الإسلاميين لدعم أردوغان في الانتخابات القادمة، وهو ما يشير إلى مدى استخدام الرئيس التركي ورقة الدين لتحقيق أغراضه وطموحاته السياسية.

ولفت الموقع إلى أن متحف أيا صوفيا كان في الأصل كاتدرائية أرثوذكسية خلال العصر البيزنطي وظل كنيسة لمدة 916 سنة قبل غزو العثمانيين إسطنبول في 29 مايو 1453، حيث تم تحويله لمسجد في نفس اليوم، لكن بعد نصف الألفية تقريبًا وتحديدًا في 24 نوفمبر 1934، أصبح أيا صوفيا متحفًا بموجب مرسوم صادر عن مجلس الوزراء في ظل الجمهورية التركية الحديثة.

وأضاف أن رغبة أردوغان في تحويل متحف أيا صوفيا إلى مسجد لتلبية مطلب طويل الأمد من قبل الإسلاميين في تركيا، يثير غضبًا كبيرًا لدى اليونانيين، خصوصا في ظل تصاعد التوترات بين أثينا وأنقرة في الأشهر الأخيرة.

ونقل الموقع عن كان أوكار، وهو باحث تركي متخصص في مجال الاتصالات، قوله في تغريدة " "لم يعد هناك الكثير لحشد قاعدة شعبية لأردوغان بعد الآن، لذا فإن بناء سرد إسلامي حول أيا صوفيا ما هو إلا نبتة انتخابية".

كما قالت ألميرا بيراسلي، مديرة برنامج العولمة والشئون الدولية بـ" Bard College ": "إن هذا عمل يائس ولن يؤدي إلى أي خير".

وفي ذات السياق، قالت صحيفة كاثيمريني اليونانية إن مؤيدي أردوغان يؤمنون بأن إعادة تحويل أيا صوفيا إلى مسجد من شأنه أن يوفر الحل السحري لجميع مشاكل تركيا بما في ذلك أزمة فيروس كورونا المستجد، لافتة إلى أن الخطوة جاءت لتحويل انتباه الناخبين بعيدًا عن سوء إدارة الحزب الحاكم للاقتصاد وأزمة كورونا.

ولفتت الصحيفة إلى أن العديد من المحللين اعتبروا أن بداية إعلان أردوغان عن تلك الخطوة في عام 2019 محاولة يائسة لكسب الأصوات قبل الانتخابات الصعبة للبلديات في البلاد، والتي انتهى فيها حزب العدالة والتنمية بخسارة أكبر المدن الكبرى في تركيا.

وقالت توجبا تانيري إردمير وهي باحثة مساعدة في قسم الأنثروبولوجيا بجامعة بيتسبرج، "على الرغم من أن الجدل في أيا صوفيا قد يقدم للرئيس التركي بعض الراحة من القضايا الأكثر إلحاحًا، إلا أن أردوغان يجب أن يعرف جيدًا أن تحويل أيا صوفيا ليس العلاج الذي يبحث عنه على الإطلاق."

وكان أردوغان أعلن في مؤتمر صحفي الخميس أن يوم الجمعة سيكون حافلا بالبرامج والاحتفالات، وستتلى سورة الفتح والأدعية بمناسبة الذكرى السنوية لفتح إسطنبول.