رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأحد 09 أغسطس 2020 الموافق 19 ذو الحجة 1441
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

قريب الطبيب الذي فقد بصره بعزل بلطيم يروي تفاصيل الواقعة

الخميس 14/مايو/2020 - 02:10 م
الدكتور محمود سامى
الدكتور محمود سامى
جميلة على
طباعة
نشر الدكتور محمود سكران، ابن عمة بطل جيش مصر الابيض محمود سامى، على صفحته بموقع التواصل الإجتماعى "فيسبوك" قصة الطبيب الذى فقد بصره قائلا: "الدكتور محمود سامى، هو طبيب بمستشفى عزل بلطيم وهو المسؤول عن علاج مرضى فيروس كورونا ".

وتابع: فى احدى الأيام زادت اعداد المصابين الأمر الذى جعل الأطباء يعملون لمدة 6 ساعات إضافية دون راحة وهم يرتدون بدل مخصصة للعزل، وكان محمود سامى أحد هؤلاء الأطباء ".

ويضيف قريب الطبيب: بعدما انهى الدكتور محمود سامى عمله عاد إلى منزله وبسبب الإجهاد أرتفع عنده الضغط وعاد إلى المستشفى وحاول زملائه إسعافه لكنه فقد وعيه تماما.

واستطرد: حاول زملائه نقله لمستشفى الحامول لكن لعدم وجود مكان بها تم تحويله للعناية بمستشفى الصدر بمدينة كفر الشيخ وتصادف يوم جمعة.

وتابع: كان من المفترض أن يجرى أشعة لكن يوم العطلة حرمه من عملية إسعافه، وبعدما افاق محمود سامى من وعيه كان قد فقد بصره تماما، وأكد أحد الاطباء بالقاهرة على وجود أمل للعلاج ولكن لم يعلن الوقت الذى يستغرقه كى يخرج من أزمته ويستعيد بصره.

وفور نشر قصته علي وسائل التواصل الاجتماعي، دشن رواد السوشيال ميديا حملة تضامنية لشكر الدكتور محمود سامي بطل جيش مصر الأبيض، مطالبين الدولة بضرورة علاجه وهو الامر الذي استجابت له الدولة بالفعل، داعين الله ان يرد اليه بصره وان يكشف الوباء عن مصر.