رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

خبيرة موضة: أزياء مسلسل النهاية تعبّر عن أزمة مستقبلية

مسلسل النهاية
مسلسل النهاية

شهدت أحداث مسلسل "النهاية" بطولة الفنان يوسف الشريف، الذى يعرض ضمن ماراثون دراما رمضان 2020، مغامرة مليئة بالإثارة في المستقبل القريب، فكل شيء خلاله تغير عن عالمنا اليوم حتى الأزياء التى ظهر بها طاقم العمل.

من جانبه، تتحدث خبيرة الموضة أشواق مسامر، لـ"الدستور"، عن أزياء المستقبل من وحي مسلسل "النهاية"، قائلة: "بالرغم من أن تلك الفكرة تشاؤمية حول مستقبل العالم بعد مائة عام من الآن، لكننا لا نستطيع إنكار الإضافة القوية لأزياء أبطال المسلسل التي أبهرتنا بها الاستايلست والروائية إنجي علاء".

وأضافت مسامر: "الاستايلست راعت أن الملابس بمنطقة التكتل رديئة ومن خامات ليست جيدة، لأن قصة المسلسل قائمة على أزمة الموارد خاصة الطاقة التي تؤثر بدورها على عملية التصنيع وإنتاج الخامات، والطبيعي أن نقص الموارد يصحبه نقص في الأقمشة والنسيج".

وتشبه أشواق مسامر هذه الحالة بما كان عليه بعض الدول وقت الحرب العالمية الثانية في فترة الأربعينيات، والتي عانت خلالها أوروبا وأمريكا من فقر الخامات والأقمشة والتي أظهرت فكرة الملابس المعاد استخدامها مرة أخرى.

سبب اختيار اللون الأبيض في أزياء ساكني "الواحة"

على النقيض نجد الملابس بمنطقة الواحة يغلب عليها اللون الأبيض لإيصال فكرة أنها مكان تستطيع فيه أن تنعم بالسلام النفسي، كما أوضحت الاستايلست إنجي علاء سبب اختيارها هذا اللون تحديدا، وترى أشواق مسامر أن فكرة الزي الموحد داخل الواحة هي أيضا لترسيخ فكرة العدالة، فالأفراد جميعهم سواء.

قصة مسلسل "النهاية"

يحكى المسلسل قصته المستقبلية، التى تدور أحداثها في العام 2120، حيث مهندس شاب يدعى "زين" يحاول التصدي لتأثير التكنولوجيا على العالم، لكن يتغير كل شيء، حينما يقابل إنسانا آليا مُستنسخا منه، والمسلسل من بطولة الفنانين يوسف الشريف وعمرو عبدالجليل، ومن إخراج ياسر سامي وتأليف عمرو سمير عاطف.