رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 04 ديسمبر 2020 الموافق 19 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«جرائم كورونا».. كيف سُرقت لوحة فان جوخ أثناء الحجر الصحي بهولندا

الثلاثاء 05/مايو/2020 - 03:09 م
جرائم كورونا
جرائم كورونا
إيمان عادل
طباعة
كشفت الشرطة الهولندية مساء أمس تفاصيل سرقة لوحة فان جوخ من داخل متحف سنجر لارين للفنون، وعرضت تفاصيل تفريغ الفيديو الخاص بالمتحف والذي كشف بالتفاصيل عن طريقة سرقة اللوحة نهاية مارس الماضي.

وذكرت صحيفة الجارديان البريطانية أن اللص استغل فترة الحجر الصحى وحظر التجول في هولندا ووصل إلى المتحف يوم 30 مارس الماضي مع رفاق له على دراجة نارية وحطموا الواجهة الزجاجية الأمامية للمتحف بمطرقة ثقيلة وسرق أحدهم اللوحة بعدما دسها تحت ذراعه الأيمن.

اللوحة المسروقة من أغلى لوحات فان جوخ تقدر قيمتها بمئات ملايين الدولارات. تُظهر اللوحة الزيتية على الورق مقاس 25 سم × 57 سم شخصًا يقف في حديقة محاطة بالأشجار مع برج كنيسة في الخلفية. يعود العمل الفني إلى الوقت الذي عاد فيه فان جوخ إلى عائلته في منطقة ريفية في هولندا ورسم الحياة التي رآها هناك، بما في ذلك عمله الشهير أكلة البطاطا، بألوان نقية وجذابة.

وحجبت الشرطة لقطات أخرى من داخل المتحف في لارين، وهي بلدة تقع شرق أمستردام، لحماية تحقيقاتها. كما أنهم لم يبثوا فيديو من خارج المتحف للص وهو يغادر.

وشدد مدير سينجر لارين، إيفرت فان أوس، على أن اللقطات لا تظهر كل عمليات السطو. قال "اخترق اللص عددًا من الأبواب وعدة طبقات أمنية وافق عليها خبراء أمنيون". "وبالتالي فإن اللقطات التي تم نشرها لا تسمح باستخلاص أي استنتاجات"

و تسعى الشرطة الهولندية للحصول على معلومات حول سيارة بيضاء تم تصويرها أثناء القيادة أمام المتحف.

وقال فان أوس إن المتحف سيستخلص دروسًا من السرقة، ولكن "في الوقت الحالي، الشيء الوحيد المهم هو أن اللقطات يجب أن تقدم نصائح مفيدة وأن اللوحة يجب أن تُعاد إلى المتحف في أسرع وقت ممكن".