رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 14 يوليه 2020 الموافق 23 ذو القعدة 1441

صحف القاهرة تبرز جهود القوات المسلحة والشرطة فى مكافحة الإرهاب

الإثنين 04/مايو/2020 - 07:57 ص
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
تصدرت أخبار الشأن المحلى وجهود القوات المسلحة والشرطة في مكافحة الإرهاب اهتمامات صحف القاهرة الصادرة اليوم الإثنين، التي أبرزت توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي باستمرار العمل والمتابعة الدورية لمختلف الأعمال الإنشائية بالمشروعات القومية في جميع أنحاء الجمهورية.

وأبرزت صحف "الأهرام" و"الأخبار" و"الجمهورية"، توجيهات الرئيس السيسى، خلال اجتماعه، أمس الأحد، مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بحضور اللواء أمير سيد أحمد، مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، باستمرار العمل والمتابعة الدورية لمختلف الأعمال الإنشائية والمشروعات بالعاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك المشروعات القومية الكبرى الجاري تنفيذها في مختلف محافظات الجمهورية، مع الالتزام بتطبيق أعلى درجات الوقاية وتوفير مقتضيات الأمان والرعاية الصحية للعاملين بالمواقع للحفاظ على سلامتهم.

ونقلت الصحف عن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، قوله إن الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات القومية الكبرى على مستوى الجمهورية في ضوء تداعيات فيروس كورونا، فضلًا عن تطورات خطة الحكومة لنقل الوزارات ومختلف أجهزة ومؤسسات الدولة للعاصمة الإدارية الجديدة.

وحول استمرار جهود القوات المسلحة في مكافحة الإرهاب، أبرزت صحف القاهرة إعلان القيادة العامة للقوات المسلحة تنفيذ 22 مداهمة و16 عملية نوعية خلال الفترة الماضية، أسفرت عن مقتل 126 فردًا تكفيريًا عثر بحوزتهم على عدد من الأسلحة مختلفة الأعيرة وأحزمة ناسفة معدة للتفجير بشمال ووسط سيناء.

وأوضحت القوات المسلحة- في بيان أوردته الصحف- أن ذلك يأتي استكمالًا للأعمال البطولية التي يخوضها أبطال القوات المسلحة والشرطة والنجاحات المتتالية في ملاحقة ودحر العناصر الإرهابية بسيناء، والقضاء على البنية التحتية للعناصر الإرهابية واستمرارًا لتحقيق النجاحات على كل الإتجاهات الاستراتيجية للدولة، مشيرة إلى أن القوات الجوية قامت باستهداف وتدمير 228 مخبأ وملجأ تستخدمها العناصر الإرهابية.

كما أبرزت الصحف بيان وزراة الداخلية الذي أعلنت فيه القضاء على 18 إرهابيًا خلال مداهمة وكر بمحيط مدينة بئر العبد شمال سيناء تتخذه العناصر الإرهابية مرتكزًا لتنفيذ عملياتهم العدائية.

ونقلت الصحف عن بيان للوزارة إنه "استمرارًا للجهود المبذولة بمجال تتبع وملاحظة العناصر الإرهابية المتورطة في تنفيذ العمليات الإرهابية التي تستهدف عناصر القوات المسلحة والشرطة ومقدرات الدولة الاقتصادية.. فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية أحد المنازل بمحيط مدينة بئر العبد (شمال سيناء) وكرًا ومرتكزًا للانطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية"، مضيفًا أنه جرى استهداف منطقة اختباء تلك العناصر، وجرى تبادل إطلاق النيران معها؛ مما أسفر عن مصرع 18 عنصرًا، عثر بحوزتهم على 13 سلاحًا و3 عبوات معدة للتفجير، إلى جانب حزامين ناسفين.

وسلطت صحف اليوم الضوء على نشاط رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، حيث نقلت تأكيده أن الحكومة تجدد التزامها بألا يتم استخدام التدابير الاستثنائية المنصوص عليها في إعلان حالة الطوارئ إلا بالقدر الذي يضمن التوازن بين حماية الحريات العامة ومتطلبات الأمن القومي، وذلك خلال البيان الذي ألقاه أمس أمام مجلس النواب بشأن إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.

ونقلت الصحف عن مدبولى قوله إن قرار رئيس الجمهورية رقم 168 لسنة 2020، بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر، يستهدف مواجهة الأوضاع الأمنية والصحية الخطيرة التي تمر بها البلاد، وتمكين أجهزة الدولة من استكمال خطط التنمية في جميع ربوع مصر.

وفي إطار نشاط رئيس الوزراء أيضًا، أوردت الصحف تصريحات مدبولي، خلال تفقده اللمسات النهائية للجزء الثاني من المرحلة الرابعة للخط الثالث لمترو الأنفاق يرافقه المهندس كامل الوزير، وزير النقل، بأن جهود الدولة من أجل النهوض بكل مرافق قطاع النقل تأتي بهدف تحقيق الربط بين مختلف أنحاء الجمهورية، بما يخدم أهداف التنمية ويسهم في التيسير على المواطنين.

ونقلت الصحف تأكيد رئيس الوزراء أن مرفق مترو الأنفاق شريان حيوي مهم ينقل ملايين الركاب يوميًا، وأن هناك تكليفات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بالعمل على استكمال كل مراحله والارتقاء بالخدمات التي يقدمها بالتزامن مع اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا في مواقع العمل المختلفة.

وفي الشأن الاقتصادي، أبرزت صحف القاهرة إعلان وزارة التموين والتجارة الداخلية ممثلة في جهاز تنمية التجارة الداخلية والبورصة المصرية الانتهاء من إعداد مشروع قانون بورصة السلع الحاضرة "السلع القابلة للتخزين"، الذي ينظم تداول السلع القابلة للتخزين على منصات البورصة الإلكترونية والتي تتيح الشفافية لأسعار السلع ومدى توافرها وسوف يتم إرساله إلى مجلس الوزراء خلال أيام لاتخاذ قرار بشأنه، بالتوازي مع تأسيس الشركة الخاصة بالبورصة السلعية.

وأشارت إلى أن البورصة السلعية تهدف إلى تقليل حلقات تداول السلع بين المزارعين أو المنتجين وصولًا إلى يد المستهلك، ويستطيع البائع " مزارع أو تاجر أو منتج " إيداع السلع داخل المخازن المعتمدة من وزارة التموين بعد تصنيفها وإعطاء درجة لجودتها ليتم تداولها مباشرة على المنصة الإلكترونية للبورصة التي تعرض الكميات المتاحة من كل سلعة على شاشات البورصة لتتحكم آليات العرض والطلب بين البائع والمشترى في تحديد سعر تلك السلع.

كما نقلت الصحف تصريحات وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي بأن البورصة السلعية ستوفر قدرًا من الحماية لصغار المزارعين عن طريق جمع إنتاجهم وتصنيفه وإتاحته على كل المتعاملين بالبورصة على نحو يسهم في زيادة القدرة على تصدير منتجات صغار المزارعين، مضيفًا أن البورصة السلعية تعد جزءًا من البنية التحتية لمنظومة التجارة الداخلية، كما أنها سوف تشجع صغار التجار بدخولهم ضمن منظومة التجارة المنظمة، مما سينعكس على أسعار السلع لصالح المستهلك والمنتج، خاصة مع تقليل حلقات تداول السلع بين الوسطاء وأن ذلك يأتي وفقًا لتوجيهات القيادة السياسية بشأن ضبط الأسواق وتوفير السلع الغذائية فى كل المناطق.