رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 01 يونيو 2020 الموافق 09 شوال 1441

فيروسات تهاجم الخصية وتؤثر على خصوبة الرجال.. تعرف عليها

الثلاثاء 31/مارس/2020 - 03:19 م
جريدة الدستور
السيد عبدالعال
طباعة
خلق الله الخصية في مكان مجهز وتقريبا مكيف تكيف طبيعي حيث يجعلها كيس الصفن أقل درجتين من الحرارة في الجسم وهذه الحكمة من وجودها في كيس خارج الجسم لأن حرارة الجسم تؤثر عليها تأثير مباشر وتسبب لها مشاكل مثل عدم القدرة على الإنجاب حيث تنتج حيوانات منوية مشوهة أو ضعيفة غير قادره علي اختراق البويضة وغالبية من يعانون من تلك المشكلة تعرضوا في الصغر لارتفاع حرارة الجسم، هكذا بدأ الدكتور نبيل أمين استشاري أول أمراض الذكوره بوزارة الصحة سابقا حديثه لـ"الدستور".

واضاف: بعد أن هزت العالم هجمة وباء فيروس كورونا، وبعد أن أصبح الشغل الشاغل هو متابعة اخبار انتشار الوباء، أثار الرأي العام بحث طبي مقدم من إحدى الدراسات الصينية عن الأعراض الملاحقة للمرضى وقد لوحظ تغيرات في وظاءف الخصية للرجال بعد الشفاء حتة أنه أصبح ينصح بمتابعة تحليل السائل المنوي للرجال المصابين بالفيروس لمعرفة ومتابعة مدى تأثيره على خصوبة الرجال.

حقيقةً نحن حديثو العهد بمثل هذا الفيروس خصوصًا أنه حتي الآن هناك نقاشات عدة حول طبيعة انتقاله واختلاف أعراضه وتكوينه الجيني ومدى بقائه على الأسطح ولا يوجد حتى الآن جزم بطبيعة هذا المرض ولكن هل هذا الفيروس هو الوحيد الذي يؤثر على الخصية أم أن هناك فيروسات وبكتيريا اخري تؤثر على الخصية وتؤدي الى التهابها وممكن أن تؤدي الي تدميرها والقضاء على الخصوبة تمامًا ولذا فضلنا في هذه المقالة شرح بعض هذه الفيروسات والتوعية بمخاطرها وكيفية تفادي الإصابه بها.


فيروس mumps او التهاب الغده النكافيه

و هو فيروس يهاجم الغدد اللعابيه ويؤدي الي تضخمها وغالبًا ما يصيب الأولاد في سن مبكره قبل ١٠ سنوات وينتشر إلى الخصيه بعد حوالي ٤ الي ٦ ايام من بداية ظهور الأعراض ومن الممكن أن يؤدي إلى ضمور الخصية ولكن حمدًا لله أنه تم تطوير تطعيمات تعطي مناعة ضد مثل هذا الفيروس حتى أنه نادرا ما نري مثل تلك المضاعفات في ايامنا هذه.


بكتيريا E coli، staph coccus، streptococcus
و هي بكتريا مسببة لالتهابات المسالك البولية ويمكن أن تنتقل إلى غدة البروستاتا ومنها إلى الخصية لتسبب التهاب الخصية والبربخ ويلزم علاجها في أسرع وقت حتى لا تسبب ضررًا على الخصوبة ولذا أيضًا ينصح بعلاج أي التهابات في مجرى البول منذ البداية وعدم الاستهانة بها.


الأمراض المنتقلة جنسيًا

و هي مثل الزهري والسيلان والكلاميديا التي تسبب ايضًا ضررًا بالغًا بالجهاز التناسلي عامةً وطبعًا أفضل طرق تفاديها هي عفة النفس والابتعاد عن الجماع خارج إطار الزواج.

وأخيرًا من المعلوم طبيًا أنه يحدث ضررًا بالغ بنتائج السائل المنوي بعد اي علة شديدة تدوم في أول ٣ إلى ٦ اشهر بعد التعافي منها لذا لا ننصح بالاعتماد علي هذه التحاليل في تقييم الحالة وهذا ايضًا ما نظنه في الدراسة الصينية الأخيرة لذا ننصح بعدم الاعتماد او القلق من الأبحاث الحالية لأنها قطعًا أبحاث عشوائية وليست معتمدة علميًا.