رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 13 يوليه 2020 الموافق 22 ذو القعدة 1441

دراسة تؤكد: الإنسان يلمس وجهه 16 مرة فى الساعة

الخميس 19/مارس/2020 - 08:04 م
الانسان
الانسان
إسلام جمال
طباعة
يعتبر لمس الوجه من العادات السيئة، والتي يمكن أن تتسبب لك في الإصابة بالأمراض، ولعل أشهرها فيروس كورونا المنتشر حاليا في دول العالم.

ووفقًا لما ذكره موقع "هيلث لاين"، فيمكن أن يزيد لمس وجهك بشكل كبير من خطر الإصابة بالأنفلونزا أو فيروسات البرد والفيروس التاجي الجديد.

ووجدت دراسة جديدة، أن الناس يلمسون وجوههم أكثر من 16 مرة في الساعة، الأمر الذى يساعد فى هجوم الفيروسات علي الجسم.

ويقول الخبراء إن ارتداء القفازات يمكن أن يساعدك على التخلص من عادة لمس وجهك بشكل متكرر.

واوضح الخبراء، أن الكثير من الناس تلمس وجهها بشكل لا إرادي، مثل حكة في الأنف، مسح فمك بظهر يدك كلها أشياء نقوم بها بدون تفكير.

وفي دراسة، نشرت عام 2008 وجد الباحثون أنهم لمسوا وجوههم بمعدل 16 مرة في الساعة.

ووفقا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها "CDC" ينتقل الفيروس التاجي الجديد، المعروف أيضًا باسم SARS-CoV-2، من شخص لآخر، مثل العديد من التهابات الجهاز التنفسي الأخرى عن طريق الجهاز التنفسي.

كيف ينتشر الفيروس التاجي كورونا؟
يمكن أن ينتشر المرض بين الناس فقط من خلال السعال والعطس، مما يجعله عدوى شديدة العدوى، وقد ينتشر أيضًا حتى قبل ظهور أعراض على شخص ما.

ويمكن أن يعيش أيضًا على الأسطح، مثل البلاستيك والفولاذ، لمدة تصل إلى 72 ساعة، مما يعني أن الناس يمكنهم التقاطها عن طريق لمس الأسطح الملوثة.

ما هي الأعراض الأكثر شيوعًا؟
بمجرد أن يصاب شخص ما بفيروس COVID-19، قد يستغرق الأمر ما بين يومين و14 يومًا، أو حتى أطول، حتى يظهر عليه أي أعراض - ولكن قد يظل معديًا خلال هذا الوقت.

وتشمل العلامات سيلان الأنف والسعال والتهاب الحلق والحمى، ارتفاع درجة الحرارة، ستتعافى الغالبية العظمى من المرضى من دون أي مشاكل، ولن يحتاج الكثير منهم إلى مساعدة طبية على الإطلاق.

في مجموعة صغيرة من المرضى، الذين يبدو أنهم من كبار السن أو الذين يعانون من أمراض طويلة المدى، يمكن أن يؤدي إلى الالتهاب الرئوي.