الثلاثاء 31 مارس 2020 الموافق 07 شعبان 1441

الدكتور كريم صبري لـ «الدستور»: هناك عوامل هامة يتوقف عليها أسعار جراحات السمنة

الأربعاء 26/فبراير/2020 - 04:05 م
الدكتور كريم صبري
الدكتور كريم صبري
تقرير خاص
طباعة
تتفاوت أسعار جراحات السمنة من مركز إلي مركز أخر ومن طبيب إلي طبيب أخر، وهناك بالتأكيد أسباب تدعو إلي هذا التفاوت.
الدكتور كريم صبري استاذ جراحات السمنة والمناظير بجامعة عين شمس، واستشاري جراحات السمنة والمناظير بمستشفى وادي النيل، وعضو الفيدرالية الدولية لجراحات السمنة والسكر، وعضو الجمعية المصرية لجراحات السمنة والسكر، يوضح أسباب تفاوت أسعار السمنة والعوامل التي يتتوقف عليها تلك الأسعار.

وأوضح الدكتور كريم صبري في حديثه لـ "الدستور" إن أسعار جراحات السمنة تتوقف على ثلاثة أشياء هامة لعل أولها أن تكون الادوات المستخدمة في جراحات السمنة امريكية الصنع وهي تكون عالية الثمن كما يجب ان تكون ذات الاستعمال الواحد للمريض فلا يجب تكرار استخدامها من مريض لآخر.
وأشار أنه يجب ان يكون جراح محترف، أما العامل الثالث الذي يتوقف عليه جراحات السمنة أن تكون توافر المستشفيات الامنة التي بها مكان مخصص لاجراء جراحات السمنة.
وشدد الدكتور كريم صبري ان اي نقص في الثلاث عناصر السالفة الذكر يتسبب في عواقب خطيرة للغاية، ويؤدي الي ان المريض يدفع ما تم توفيره في شكل مشاكل صحية قد يتعرض لها
ولفت ان هناك اسعار جراحات سمنة قد تكون في متناول المريض العادي اما الادوات الامريكية فهي معروف ثمنها، وبالنسبة للمستشفيات فيجب ان يكون بها مكان آمن لاجراء جراحات السمنة وان يكون بها وحدة عناية مركزة.