الجمعة 03 أبريل 2020 الموافق 10 شعبان 1441

النوم بعد الساعة التاسعة بسبب البدانة

الأحد 23/فبراير/2020 - 08:17 ص
طفل
طفل
ا ش ا
طباعة
كشفت دراسة علمية حديثة أن النوم لفترة تتراوح بين 7 و9 ساعات تحسن نوعية الحياة والمزاج العام خاصة بالنسبة للأطفال، لافتة إلى أن هناك صلة كبيرة بين إصابة الاطفال بالبدانة وبين قلة ساعات النوم خاصة ممن يخلدون للنوم بعد الساعة التاسعة مساء.

وذكرت الدراسة - التي نشرت نتائجها صحيفة (ديلى ستار) البريطانية -أن أولياء أمور الأطفال يجب أن يركزوا على اتباع نظام دائم فيما يتعلق بمواعيد خلود أطفالهم للنوم.

وقامت الدراسة بقياس طول ووزن وحجم الخصر للاطفال من نفس الاعمار من عام لستة أعوام،وتم قياس ساعات النوم لمدة سبعة أيام متتالية لمرة واحدة سنويا طوال فترة الدراسة باستخدام جهاز تعقب ارتداه كل طفل فى معصمه.

ووجد جهاز التعقب أن الأطفال الذين اعتادوا على النوم فى وقت متأخر حدده الباحثون بعد التاسعة مساء، كان لديهم كتلة بدنية أكبر ويعانون من زيادة فى الوزن فى نهاية فترة الدراسة مما يعنى وجود صلة بين قلة ساعات النوم وزيادة احتمالات الاصابة بالبدانة.