الإثنين 06 أبريل 2020 الموافق 13 شعبان 1441

تفاصيل مقتل «طفل التوك توك» بالبدرشين: المخدرات وراء خنقه

الثلاثاء 18/فبراير/2020 - 09:42 م
طفل التوك توك»
طفل التوك توك»
ندى حمدي - محمد عيسي - هدير مصطفي
طباعة
كشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة ملابسات مقتل طفل سائق توك توك، وإلقاء جثته بالقرب من كوبري المرازيق بالبدرشين، بعدما تبين أن سائقا قتله خنقًا بدافع السرقة.

وكشفت التحريات بإشراف اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة والعميد علاء فتحي رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة أن المتهم فكر في سرقة توك توك؛ لحاجته للمال كونا مدمنا علي تعاطي المواد المخدرة ويحتاج شراءها وقرر في اعترافاته أنه خرج لاختيار ضحيته ووقع اختياره علي الطفل القتيل كونه صغير السن، ويسهل السيطرة عليه وقتله.

وكشفت التحريات أن المتهم طلب من القتيل توصيله وفي منطقة نائية بالطريق أطبق يديه علي رقبته لخنقه حتي فارق الحياة فأخرج جثته من التوك توك وألقاها بالقرب من كوبري المرازيق، مشيرًا إلى أن الجريمة لم تستغرق دقائق، ثم قاد التوك توك لمنزله وقام بنزع المشمع المغطي به في محاولة لتغيير معالمه ولا يتعرف عليه مالكه أو أحد من أسرة القتيل وحاول إحراق المشمع إلا أنه تم ضبطه بعد إبلاغ أحد الأهالي عنه بأنه شاهد توك توك القتيل يتوقف أمام منزله.

تم تحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة التي تولت التحقيق، وقررت حبس المتهم 4 أيام علي ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد المقترن بالسرقة.

وألقى ضباط قطاع الأمن العام، برئاسة اللواء علاء سليم، مساعد وزير الداخلية، القبض على سائق أقدم على قتل طفل يقود توك توك لسرقة مركبته وحاول إشعال النيران بالتوك توك فى الجيزة.

تلقى مركز البدرشين بلاغًا من سائق 49 سنة، مقيم دائرة المركز بخروج نجله سائق توك توك، 14 سنة للعمل على توك توك ملك أحد الأشخاص وعند تأخره خرج وأهليته للبحث عنه، فعثر على التوك توك قيادة نجله بعد كوبري المزاريق دائرة المركز حال قيام سائق، 32 سنة، مقيم دائرة المركز بتقطيع المشمع الخاص بسقف التوتوك ومحاولة إضرام النيران به.

وعقب تقنين الإجراءات وباستهدافه بمأمورية، برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة ضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة أمكن ضبطه وبمواجهته أقرّ بارتكابه الواقعة وقيامه بخنق المجني عليه حتي فارق الحياه وألقي بجثمانه قبل كوبري المزاريق دائرة المركز؛ بقصد سرقة التوك توك وعلل قيامه بإضرام النيران بالتوك توك لإخفاء معالمه نظرا لكون المجني عليه من أهل بلدته.

وبإرشاده تم العثور على جثمان المجني عليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة التحقيقات.