الجمعة 28 فبراير 2020 الموافق 04 رجب 1441

حفيد الفنانة شادية يكشف حقيقة تشددها بعد الاعتزال (فيديو)

الخميس 13/فبراير/2020 - 10:41 م
 كمال زادة حفيد الفنانة
كمال زادة حفيد الفنانة الراحلة شادية
أحلام عبدالرحمن
طباعة
قال كمال زادة حفيد الفنانة الراحلة شادية، إنه بعد اعتزالها أغلقت على نفسها، ولم تكن تحب الزيارات، كانت تقبل بزيارات مجموعة قليلة من الناس، منهم هو وشقيه خالد شاكر كان مثل ابنها، ووالده ووالدتها، وجدتهم، موضحًا أن زوجة شاكر هي من قامت بخدمتها.

وعن حقيقة تشددها بعد الاعتزال، قال كمال خلال لقائه مع الإعلامية بسمة وهبة في برنامج "كل يوم" المذاع عبر فضائية "on e"، إنها اختارت التقرب إلى الله، ولم تحب الزيارات، لكنها كانت تشاهد التليفزيون، خاصة أفلام الأبيض والأسود، وكانت تسمع الأغاني، خاصة برنامج "ذا فويس كيدز".

وأردف كمال: "لم تر أي أحد في المجال، وكان لازم ناخد ميعاد قبل ما نروح نزورها ولازم توافق، وبعد اعتزالها، مريم فخرالدين كانت قريبة منها، وكانت الفنانة يسرا تسأل عنها، والحاجة ياسمين الخيام، كانت معها في المستشفى آخر يوم".

من ناحيته، قال محمد شوقي الباحث والمؤرخ الموسيقي، إن الفنانة شادية أجرت حوارًا صحفيًا بعد اعتزالها مع مصطفى أمين، نشر في أخبار النجوم، وقالت فيه شادية إنها تشاهد أفلامها ولا تتنكر من فنها، وكانت تتواصل مع تحية كاريوكا وهدى سلطان ومريم فخرالدين.