الخميس 27 فبراير 2020 الموافق 03 رجب 1441

غرامة 27 مليون دولار على «أبل» لخداعها المستهلكين

السبت 08/فبراير/2020 - 01:14 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وكالات
طباعة
تلقت شركة "أبل" الأمريكية، عقوبة اعترافها بتعمد إبطاء هواتفها الأقدم من دون إبلاغ المستخدمين بهذا الإجراء.

العقوبة التي جاءت من قارة أوروبا، فرضتها هيئة الرقابة على المنافسة ومكافحة الاحتيال في فرنسا، وهي غرامة قدرها 27 مليون دولار، متهمة "أبل" بارتكاب "جريمة خداع".

وأكدت الهيئة الرقابية الفرنسية أن المستهلكين لم يتلقوا إخطارا بأن هواتفهم القديمة من تصنيع "أبل" ستشهد خفضا متعمدا في سرعة التشغيل، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وفي 2017، أكدت "أبل" أنها اتخذت إجراءات لإبطاء سرعة بعض الهواتف التي تنتجها، لكنها بررت ما فعلته برغبتها في أن "تعيش هذه الهواتف عمرًا أطول".

وأصدرت الشركة بيانًا أكدت فيه أنها توصلت إلى تسوية للمشكلة مع الجهة الرقابية الفرنسية.

لماذا تخفض أبل سرعة هواتفها القديمة؟

يقول مستخدمون لهواتف "آيفون" إن شركة آبل خفضت سرعة تشغيل هواتفها القديمة لتشجيع المستهلكين على شراء الإصدارات الجديدة من هواتفها.

لكن الشركة نفت في 2017 ذلك، وقالت إن بطاريات الليثيوم المشغلة لتلك الهواتف لم يعد بإمكانها مواكبة احتياجات التشغيل والتحديثات بعد استخدامها لسنوات طويلة.