الثلاثاء 18 فبراير 2020 الموافق 24 جمادى الثانية 1441

مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين

الإثنين 03/فبراير/2020 - 10:29 م
مدرسة شوني بطنطا
مدرسة شوني بطنطا
مرام سعيد
طباعة
بعث أحد مواطنين قرية شوني مركز طنطا محافظة الغربية برسالة استغاثة إلى قسم «أبواب الخير» بجريدة «الدستور»، يشكو فيها من الإهمال الذي تعانيه القرية، وصل الأمر إلى إغلاق إحدى المدارس التي تراكمت عليها الأتربة نظرًا لعدم وجود مدرسين أو طلاب.

ويقول وليد السيد شرشر، «نحن أهالى قرية شوني مركز طنطا محافظة الغربية نعاني من جميع أنواع الإهمال بالقرية أهمهم أن مدرسة شونى الابتدائية التابعة لإدارة غرب طنطا التعليمية مغلقة تماما، والأتربة تغطى المبنى والجدران ومحاطة بالقمامة والمخالفات».

وأوضح أن المدرسة مهجورة ليس بها عمال أومدرسين وإداريين، ورغم ذلك فهي على الورق المدرسة تعمل والمدرسةن يتقاضون مرتبات دون عمل ولا حضور، مع العلم أنه قد سبق وصدر قرار بغلق هذه المدرسة فى نهاية عام 2015 لمدة شهور، مستدركًا: «لكن في 2016 تم تقديم أسماء طلاب غير فعليين وتم إعادة فتحها مره أخرى ومن وقتها وهي مجمع للقمامة».

وأضاف: «أطفالنا في أشد الحاجة لوجود هذه المدرسة وتشغيلها فعليا، لذا نتقدم من خلالكم باستغاثة إلى وزير التربية والتعليم ومحافظ الغربية بسرعة تشغيل المدرسة والاستفادة بالمبنى الجديد بها».

ويستطيع كل من لديه شكوى أو مبادرة أو حالة إنسانية أو مفقود يستطيع إرسالها من خلال واتس ٠١٠٠٤٣٣٣٦٣٧
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين
مدرسة شوني بطنطا.. مرتبات تُصرف ومبانٍ بدون طلاب ومدرسين