السبت 22 فبراير 2020 الموافق 28 جمادى الثانية 1441

وزير الخارجية يغادر مطار القاهرة متوجهًا إلى الجزائر

الأربعاء 22/يناير/2020 - 02:25 م
سامح شكري
سامح شكري
فاتن غلاب
طباعة
غادر مطار القاهرة الدولي، اليوم الأربعاء، السفير سامح شكري وزير الخارجية، على رأس وفد رفيع المستوى، متوجهًا إلى دولة الجزائر، في زيارة تستغرق يومين لبحث القضايا المشتركة وسبل تعزيز التعاون والعلاقات بين البلدين.

وقالت مصادر مطلعة بمطار القاهرة، إن وزير الخارجية سامح شكري، والوفد المرافق له، غادروا على متن رحلة الخطوط الجزائرية المتجهة إلى هناك وتم إنهاء إجراءات سفرهم من خلال استراحة كبار الزوار بالمطار.

وكان السفير سامح شكري وزير الخارجية، توجه قبل أسبوعين إلى دولة الجزائر، حيث سلم الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون رسالة من الرئيس عبدالفتاح السيسي تتضمن دعوة الرئيس تبون لزيارة القاهرة.

وتضمنت رسالة الرئيس السيسي لنظيره الجزائري، تعزيز العلاقات الثنائية ودفعها قدمًا للأمام في شتى المجالات، والتطرق إلى أهمية العمل المشترك على الصعيد الإقليمي في ضوء تطابق وجهات النظر بين البلدين والتحديات المشتركة، كما تم التطرق للملف الليبي باعتباره أحد أهم التحديات المشتركة التي تواجه البلدين.

وتم التأكيد على وقف الصراع ونزيف الدم الليبي والوصول لتسوية سياسية تجمع الفرقاء، ورفض التدخل الأجنبي في ليبيا، والعمل على منع أي أطراف أجنبية من التدخل بما يعقد الأزمة.