السبت 22 فبراير 2020 الموافق 28 جمادى الثانية 1441

ركوب الدراجات.. هل يؤثر على الصحة الجنسية للرجل والمرأة؟

الأحد 19/يناير/2020 - 10:46 م
ركوب الدراجات
ركوب الدراجات
إسلام جمال
طباعة
خلال السنوات القليلة الماضية، كان هناك بعض النقاش حول ما إذا كان ركوب الدراجات له تأثير سلبي على حياة الشخص الجنسية أم لا، فالكثير كان يعتقد أنها من الرياضات التى تساعد فى الإصابة بالأمراض الجنسية.

ما هى المشكلة التى تسببها رياضة ركوب الدراجات؟

لكل من الرجال والنساء، فركوب الدراجات يسبب ضغطًا على العجان – وهى المنطقة الواقعة بين فتحة الشرج وكيس الصفن، حيث يحتوي العجان على أوعية دموية وأعصاب ضرورية للإثارة الجنسية والوظيفة البولية، فعندما يتم ضغط تلك الأوعية الدموية والأعصاب، فإنها قد لا تعمل بشكل صحيح، مما تسبب في خدر الأعضاء التناسلية، وبالنسبة للرجال ضعف الانتصاب.

وغالبًا ما يتم إلقاء اللوم على مقعد الدراجة، تم تحذير النساء أيضًا من وضع مقابض أسفل السرج، وهو وضع يسبب المزيد من الضغط على العجان.

حسمها العلم.. ركوب الدراجات خطر على النساء

نشرت مجلة الطب الجنسي دراسة عن الآثار الجنسية والبولية لركوب الدراجات على النساء، حيث استطلع الباحثون أكثر من 3000 امرأة.

وكان حوالي ثلثي المشاركات من ممارسي رياضة ركوب الدراجات، والثلث المتبقي من العداءات والسباحات.

واكد الباحثون أن، النساء اللائي كنّ يركبن الدراجات بصورة مكثفة على مدى عامين، ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع، مع متوسط ركوب الدراجات اليومي 40 كيلومترا على الأقل - حصلن على درجات عالية في تقييمات الصحة الجنسية.

ركوب الدراجات لا يؤثر على الرجال

لا يبدو أن ركوب الدراجات يؤثر على الوظيفة الجنسية للرجال، وفقًا للبحوث المنشورة في مجلة طب المسالك البولية في أكتوبر 2017.

وقارنت هذه الدراسة راكبي الدراجات بالعدائين والسباحين أيضًا، حيث شارك حوالي 4000 رجل، 30 ٪ من غير راكبي الدراجات، و47 ٪ من راكبي الدراجات ذوي الكثافة المنخفضة، والباقي راكبي الدراجات ذات الكثافة العالية.

وفي هذه الدراسة، كان لكل من راكبي الدراجات ذات الكثافة العالية والمنخفضة الكثافة درجات أفضل في تقييمات الصحة الجنسية مقارنة بالعدائين والسباحين.

كما اقترحت الدراسة أن، الرجال يمكن أن يقللوا من خطر خدر الأعضاء التناسلية إذا وقفوا أثناء ركوب الدراجات 20٪ على الأقل من الوقت.