الأربعاء 26 فبراير 2020 الموافق 02 رجب 1441

دفنت فى الجليد 18 ساعة وخرجت حية

الجمعة 17/يناير/2020 - 10:27 ص
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
عثر على طفلة تبلغ من العمر 12 عامًا على قيد الحياة، بعد أن دفنت في الثلوج عقب انهيار جليدي ضخم، مما أدى إلى مقتل شقيقها وشقيقتها وسكان آخرين في بنايتها.

وبقيت الطفلة سامينا بيبي مدفونة تحت أكوام ضخمة من الجليد لمدة 18 ساعة، عقب الانهيار الثلجي الكبير الذي وقع في منطقة وادي نيلوم بباكستان، في منطقة الهيمالايا المتنازع عليها مع الهند، وأدت تلك الانهيارات إلى مقتل أكثر من 100 شخص، فما لا يزال البحث مستمرًا عن مزيد من الجثث، وفقًا لمسئولين باكستانيين.

وكانت الطفلة سامينا واحدة من المحظوظين الذين نجوا من الموت بأعجوبة، وقالت: "اعتقدت أنني سأموت هناك، كنت أصرخ طلبا للمساعدة وأنا نائمة"، وأوضحت أنها لم تكن تستطيع النوم بسبب الألم الرهيب الناجم عن كسر في ساقها، في حين كان فمها ينزف دما.