الإثنين 27 يناير 2020 الموافق 02 جمادى الثانية 1441

الجيش السوداني يعلن انتهاء «تمرد المخابرات»

الثلاثاء 14/يناير/2020 - 11:07 م
الجيش السوداني
الجيش السوداني
محمد عمر
طباعة
أعلن جهاز المخابرات السوداني، مساء اليوم الثلاثاء، انتهاء التمرد المسلح لقوات هيئة العمليات بالجهاز وتسليم المنسوبين أسلحتهم.

قصف الجيش السوداني مواقع المتمردين من المخابرات في العاصمة الخرطوم بالمدفعية، مؤكدا أن العمل جار للسيطرة على موقعين آخرين اندلع فيهما احتجاجا مسلحا لمنتسبي المخابرات، لافتا إلى أنه سيطر على موقع سوبا أحد المواقع التي شهدت احتجاجا مسلحا لمنتسبي هيئة عمليات المخابرات.

وشهدت العاصمة السودانية الخرطوم انتشارًا مكثفًا لقوات الأمن، بعد أن أطلق عاملون سابقون في جهاز الأمن والمخابرات العامة الرصاص في الهواء؛ احتجاجًا على المقابل المادي الذي حصلوا عليه نظير إنهاء خدماتهم، ما أدى لإغلاق المجال الجوي للبلاد مؤقتًا.

وأذاع التلفزيون السوداني بيانًا لوزير الإعلام، فيصل محمد صالح، قال فيه إنَّ المسلحين عاملون سابقون في الجهاز «رفضوا المقابل المادي الذي أقرته الجهات الرسمية مقابل التسريح».

وأوضح: «تواصل الجهات المسؤولة مساعيها لإقناع الوحدات المتمردة بتسليم أنفسهم، وسلاحهم للقوات النظامية».

ويعد إعادة هيكلة جهاز الأمن والمخابرات العامة أحد المطالب الرئيسية للانتفاضة التي أطاحت بالرئيس السابق عمر البشير، وجاء صرف هؤلاء العاملين من الخدمة في إطار خطة إعادة الهيكلة.