الأحد 23 فبراير 2020 الموافق 29 جمادى الثانية 1441

وزيرة الثقافة تبحث مع «التعليم» تنفيذ المشروعات الإبداعية

الخميس 09/يناير/2020 - 10:10 م
صورة من الحدث
صورة من الحدث
حسام الضمراني
طباعة
التقت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم العالي، بحضور الدكتور أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون، لبحث آليات تنفيذ المشروعات الإبداعية بالمدارس، ومن شأنها تنمية الحس الفني والارتقاء بالذوق العام للطلاب واكتشاف وتبني الموهوبين منهم في مختلف أنحاء مصر.

وقالت الدكتورة إيناس عبد الدايم، إن النشء الجديد يمثل ثروة قومية للوطن وبيئة خصبة لغرس القيم الإيجابية والمبادئ السامية من خلال ألوان الإبداع المتنوعة.

وأضافت أن اللقاء تناول خطط التعاون مع وزارة التربية والتعليم لإعداد جيل قادر على صون الهوية وإدراك أهمية التنوير في الحفاظ على مكتسبات الوطن، مشيرة إلى اتساق أهداف الوزارتين وتأتي ضمن توجهات الدولة لتحقيق محاور التنمية المستدامة الخاصة بإعادة تشكيل الوعي وتطوير المجتمع ومجابهة التعصب، مؤكدة ضرورة البدء في تفعيل مسارات عودة الأنشطة الفكرية والفنية إلى كافة المدارس في ربوع الوطن.

وأكد الدكتور طارق شوقي، أن الوزارة انتهت من إعداد المناهج الجديدة لصفوف رياض الأطفال والصف الأول والثاني الابتدائي، وتتضمن مفاهيم احترام الآخر والعمل الجماعي والتنوع وغيرهم، بهدف بناء الشخصية المصرية.

وأضاف أن المناهج الجديدة تنمي القيم الثقافية لدى الطلاب، لكن لابد من العمل مع وزارة الثقافة لتقديم أقصى قدر معرفي ثقافي للطلاب.

من جانبه، استعرض الدكتور أشرف زكي الأساليب الدراسية بأكاديمية الفنون وتجمع المواد المتعارف عليها بالبرامج التعليمية الفنية وتجربة افتتاح فروع للأكاديمية بالمحافظات، كما طرح فكرة تأسيس مدارس نموذجية على غرار مدارس الأكاديمية، واقترح مسرحة المناهج وتصويرها ورقمنتها والتنسيق لتطوير المسارح الملحقة بعدد من المدارس لاستثمار الطاقات الإبداعية للطلاب ودعمها بالإمكانيات الفنية المتاحة.

يشار إلى أن اللقاء تناول استثمار التكنولوجيا في نشر التنوير بين الشباب والنشء الجديد، وتأسيس منصة إلكترونية ثقافية ودعم بنك المعرفة بالكنوز الفنية والأدبية، دعم المكتبات المدرسية بإصدارات وزارة الثقافة المختلفة، وتنظيم مسابقات فنية وأدبية لتحفيز الطلاب على الإبداع.