الخميس 23 يناير 2020 الموافق 28 جمادى الأولى 1441

القصة الكاملة لوفاة الطفلة جوري بسبب الإهمال الطبي: لوز أدت إلى وفاة

الإثنين 16/ديسمبر/2019 - 01:21 م
جريدة الدستور
دعاء راجح
طباعة
تستمر سلسلة الإهمال الطبي في حصاد أرواح الأشخاص، والتي تأتي آخرها انتزاع الحياة من الطفة "جوري"، التي لم تبلغ من العمر سوى 5 سنوات، والتي توفيت عقب إجراء عملية "اللوز"، حيث تسبب لها بحدوث نزيف داخلي.

ويقول رامي ربيع، والد الطفلة "جوري"، إن ابنته كانت تعاني من "لحمية في الأنف"، والتي كانت تجعلها تعاني من ضيق التنفس في أثناء النوم، لذلك قرر والدها الذهاب بها إلى المستشفى، قائلًا: "قابلت دكتورة اسمها رانيا فيصل بتشتغل في مستشفى كريستال عصفور، وهي اللي طلبت مني اروح مستشفى وادي الطب في شبرا الخيمة عشان أجري العملية لبنتي هناك".

وأضاف والد الطفلة جوري، في تصريحات خاصة لـ"الدستور"، أن الطبيبة أخبرته بأنها ستجري لابنته عمليتين "اللوز واللحمية" في نفس الوقت، قائلًا: "عملت العملية لبنتي في مستشفى وادي الطب يوم السبت الماضي، والعملية استمرت ساعة كاملة، البنت دخلت 9 ونص وخرجت 10 ونص، والدكتورة قالتلي أكل البنت جلاتي علشان ميحصلش نزيف، والمستشفى خرجتنا بعد ساعة من العملية".

وتابع رامي أنه في يوم الأربعاء الماضي، تعرضت ابنته لنزيف شديد، وعندما اتصل بالمستشفى لكي يحصل على رقم الطبيبة، رفض المستشفى، قائلا: "اتصلت بالمستشفى علشان اكلم الدكتورة ولكن رفضوا، ولما اتخانقت معاهم كلمتها واخدت بنتي بسرعة للمستشفى، والدكتورة قالت لي بنتك كويسة".

وأشار رامي إلى أن حالة البنت تحسنت قليلًا، ما دفعهم للخروج بها من المستشفى، وفي تمام الساعة الواحدة فجرًا، في صباح يوم الجمعة، شعرت البنت بالتعب مرة أخرى، ونزفت الكثير من الدماء، ما دفع والدها بالتوجه بها إلى المستشفى مرة أخرى، حيث أصر الأب على استشارة طبيب آخر في حالة ابنته، قائلًا: "طلبت دكتور تاني يشوف بنتي فيها إيه والدكتور قالي بنتك عندها نزيف داخلي بسبب قطع شريان".

وفي صباح يوم السبت الماضي، ازداد التعب على الطفلة جوري، واستمر النزيف حتى توقف القلب، حسبما وصف والدها رامي، قائلًا: "قولتلهم عاوز أشوف بنتي، قالولي الأعضاء توقفت وماتت".