الجمعة 24 يناير 2020 الموافق 29 جمادى الأولى 1441

مدير "نجدة الطفل" يكشف القصة الكاملة لتعذيب أم لابنها فى الطالبية

الجمعة 13/ديسمبر/2019 - 07:56 م
الطفل
الطفل
طباعة
قال صبري عثمان، مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للأمومة والطفولة، إنه تم رصد البلاغ المقدم على الفيديو الذي نُشر لسيدة تعنف طفلها وتضربه لكي يطالب والده بأن يقوم بتربيته، مساء أمس، وتواصلنا مع النيابة العامة، وبالفعل نيابة جنوب الجيزة الكلية باشرت اختصاصتها اليوم، وتم التواصل معنا.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "الجمعة في مصر"، مع الإعلامية ياسمين سعيد، والمذاع عبر فضائية mbc مصر: "بالفعل تم إرسال أخصائي من خطة نجدة الطفل، مع وحدة مباحث قسم شرطة الطالبية في حضور النيابة العامة وتوجهنا لمنزل السيدة بمنطقة الطالبية في الجيزة، وبالفعل وجدنا الطفل ومعه أخت غير شقيقة، وانتظروا والدته والتي لم تكن موجودة في المنزل وهي الآن موقوفة وهم الآن في النيابة العامة وبرفقتهم محامي من قبل نجدة الطفل".

وتابع أن الأم بررت الواقعة بأنه يوجد خلاف بينها وبين زوجها وأنها زوجة ثانية لزوجها والذي يعيش برفقة زوجته الأولى في منطقة السويس ولديه منها أربعة أطفال ولا ينفق عليها، ولها نفقة لا تأخذها منه، وأنها صورت الفيديو لكي توصل لزوجها رسالة أن الولد لا يريدها.

وأكد أنه يرفض أي انتهاكات لحقوق الطفل تحت أي شكل من الأشكال والفيديو يسيئ للطفل وينتهك حقوقه ومسيئ لنا كلنا أن نرى الطفل بهذا الشكل، موضحا أن هناك توصية من المختصين بنجدة الطفل يكون الغرض منها المصلحة المثلى للطفل بأن يكون مع والدته أو والده أو أحد أقارب والدته، وذلك وفقًا لمصلحة الطفل، مشيرًا إلى أن الولد متمسك جدًا بوالدته وأصر على الجلوس في حضنها والأب متواجد ومعه أولاده الآخرين.

قصة الفيديو
تناول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لطفل صغير تقوم والدته بتعنيفه وضربه، وتطلب منه أن يوجه رسالة لوالده بأنها لا تريد تربيته أو الصرف عليه ويطلب منه أن يأخذه معه، وتقوم الأم بالاعتداء بالضرب بوحشية على الطفل.

وحظى الفيديو بنسبة انتشار كبيرة عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي حتى تم تقديم بلاغ ضد الأم.