الثلاثاء 21 يناير 2020 الموافق 26 جمادى الأولى 1441

دراسة: رابطة ذيل الحصان تسبب الصداع

الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 06:29 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
ربطة ذيل الحصان تسريحة أنيقة ومريحة، لكنها مصدر محتمل لألم حقيقي.

وأشارت دراسات إلى أن ربطة ذيل الحصان بشكل متكرر يمكن أن تسبب الثعلبة، وفي 2018 اعترفت المغنية أريانا غراندي بأن هذه التسريحة سببت لها ألمًا مستمرًا.

ومثل هذه الشكوى شائعة، وتثير التساؤل عن سبب الشعور بالصداع في تسريحة ذيل الحصان.

وتحدث موقع هافينغتون بوست الأمريكي إلى عدد من أطباء الأعصاب، وقال وايد كوبر، الأستاذ المشارك والمختص في ألم الأعصاب بجامعة ميتشيغان، إن العلماء يستخدمون بالفعل مصطلح صداع ذيل الحصان، للألم الناتج عن هذه التسريحة.

وعند الضغط والشعور بسحب الرأس، قد لا يضر هذا في البداية، لكن مع مرور الوقت، تصبح الأعصاب أكثر حساسية، وفي نهاية المطاف، ترسل إشارات ألم إلى الدماغ.

كما أن صداع ذيل الحصان، مثال على ظاهرة تدعى "آلام الجلد"، وفقًا ما ذكرت كيران راجنيش، الأستاذة المساعدة في علم الأعصاب، ومديرة قسم الألم العصبي في المركز الطبي بجامعة أوهايو، ومع صداع ذيل الحصان، يُنظر إلى أثر السحب في الشعر على أنه ألم ناتج عن الدماغ.

وأضاف كوبر: "نعتقد أن الذين يعانون من الصداع النصفي في المقام الأول، هم أكثر عرضة لهذا النوع من الألم الناتج عن شد الشع، فالذين يعانون بشكل منتظم من الصداع النصفي، غالبًا ما يكونون أكثر حساسية للتغيرات في درجة الحرارة وغيرها من مصادر الألم".