الأربعاء 22 يناير 2020 الموافق 27 جمادى الأولى 1441

تنفيذا لمبادرة الرئيس.. "الأدوات الكتابية" تناقش توصيات خفض الأسعار

الأحد 08/ديسمبر/2019 - 08:30 م
جريدة الدستور
دعاء أبو العزم
طباعة
عقدت شعبة الأدوات الكتابية بغرفة القاهرة التجارية، اجتماعًا لبحث آليات خفض الأسعار؛ طبقًا لتكليفات المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، للمشاركة فى مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي لخفض أسعار السلع التى سيتم الإعلان عنها قريبًا.

وطالب رئيس الاتحاد الإعلان عن أسماء المشاركين ونسب الخصم والسلع والكميات المُتاحة خلال فترة المبادرة المحددة بـ6 أشهر والتي سيتم الإعلان عنها قريبًا.

وقال أحمد أبوجبل رئيس الشعبة، إن هناك مجموعة توصيات من وجهة نظر الشعبة سيتم رفعها إلى المهندس إبراهيم العربى حتى نستطيع تخفيض الأسعار بعد خفض التكاليف، وهذا يصب فى صالح تنشيط الحركة التجارية، ومن ضمن هذه التوصيات "إلغاء العمل بالقرارات الوزارية 43 و44 بالصورة الحالية"، حيث تم رفع عدة شكاوى من قيد بعض المصانع طبقًا لهذين القرارين دون قيد بعض الشركات الأخرى وبدون الإعلان عن أسباب عدم القيد وهناك بعض الشركات يصل انتظار قيدها إلى أكثر من 3 سنوات على الرغم من استيفاء كافة الأوراق والطلبات ومنها شركات إيطالية ومكسيكية ومعظمها شركات عالمية وعدم القيد أدّى إلى تصرفات احتكارية أدّت بدورها إلى رفع أسعار السلع المماثلة والبديلة.

وقال "أبوجبل" إن مجلس إدارة شعبة الأدوات الكتابية يرى أن تحرير سعر الصرف هو الركيزة الأساسية لدعم ومساندة المنتج المحلى، كما أنه يرى عدم ضرورة اتخاذ إجراءات وقائية أخرى مثل قرار 43 و44، وهذا بدوره سيؤدى إلى خفض الأسعار - إلغاء العمل بالقرار الوزارى رقم 991 الخاص بالفحص المسبق قبل الشحن وهو صورة طبق الأصل من شهادة الـ CIQ التى تم العمل بها سنوات متعددة دون أدنى جدوى وكانت الشهادات يتم إصدارها بعد الشحن ويتم دفع ملايين الدولارات للشهادات دون أى جدوى، ولذلك يرى مجلس إدارة الشعبة الاكتفاء بالفحص بميناء الوصول، وتوفير ما يتم دفعه للقرار 991، مما يؤدى إلى تخفيض الأسعار.

كما طالب مجلس إدارة الشعبة البنك المركزى بضرورة التوسع في تمويل المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر بالعائد المميز حتى وإن كانت تلك الشركات تمتلك عدة مشاريع متعددة؛ لأن خفض العائد يؤدي إلى تخفيض التكاليف وبالتالي خفض الأسعار، ضرورة عقد لقاءات دورية بين ممثلي اتحاد عام الغرف التجارية واتحاد الصناعات ووسائل الميديا والإعلام، وذلك لدعم التكاتف والترابط والتواصل للوصول لسبل غير تقليدية لضبط الأسواق وتقليل التكاليف لخفض الأسعار؛ طبقًا لتوجيهات رئيس الجمهورية.

وقال بركات صفا عضو شعبة الأدوات الكتابية بغرفة القاهرة التجارية، إن التركيز على الصناعات المغذية سيدفع إلى زيادة الإنتاج المحلى ويدعم التحول من الاستيراد إلى الإنتاج، وهو التوجه الذى تهتم به الدولة وندعمه جميعًا فى الفترة القادمة ويزيد من المعروض، وبالتالى انخفاض الأسعار.

ونوه "صفا" إلى أن مناقشة مشاكل المصنعين والتجار ومعرفة العراقيل التي تواجههم أمرًا في غاية الأهمية إذا أردنا التوسع فى الإنتاج وضبط السوق، خاصة أن هناك مشروعات وصناعات كثيرة صغيرة تحتاج إلى مساندة وتبسيط الإجراءات حتى تظهر إلى النور وتدعم الصناعات المحلية.