السبت 25 يناير 2020 الموافق 30 جمادى الأولى 1441

"آبل ووتش" تساعد في علاج مرض "باركنسون"

السبت 07/ديسمبر/2019 - 11:32 م
جريدة الدستور
وكالات
طباعة
كشف موقع "تكنوسايت" التكنولوجي الأمريكي، أن شركة "آبل" الأمريكية العملاقة تعمل على تطوير أجهزة استشعار جديدة، سيتم تركيبها في الأجيال القادمة من ساعتها "آبل ووتش".

وقال الموقع الأمريكي، إن "آبل" بدأت أبحاثها بالتعاون مع أطباء وخبراء تقنيين، وذلك بعد حصولها على براءة اختراع، حيث قررت توسيع قدرات التتبع في ساعتها الذكية لتشمل الهزات المرتبطة بمرض "باركنسون".

ووفقا للموقع، فإن "آبل" ترى أن هناك حاجة حقيقية للتطوير الجديد في ساعتها الذكية، حيث أن عدد المصابين بهذا المرض في الولايات المتحدة وحدها، يتراوح بين 600 ألف ومليون حالة ويتم سنويا تشخيص 60 ألف حالة جديدة.

وستوفر هذه الأجهزة، مراقبة مستمرة لخلل الحركة والهزات، وهو ما اعتبره الموقع مساعدة من الشركة في علاج مرض "باركنسون"، أو الشلل الرعاش.

وتسهم الساعة الجديدة في رصد أهم أعراض المرض، وهي الهزة وخلل الحركة غير الإرادية وبإمكان ساعة "آبل" المنتظرة، أن تساعد المرضى والأطباء على تشخيص الحركة غير الإرادية المرتبطة بمرض "باركنسون"، وتحديد مدى حاجة المريض إلى دوائه مع تزايد النشاط اللاإرادي.