رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 01 ديسمبر 2020 الموافق 16 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

"أكاديمية الدفاع الوطني": الحديث في الشأن العام بشكل مغلوط يسبب الذعر

السبت 07/ديسمبر/2019 - 07:42 م
جريدة الدستور
الحسين عبيد
طباعة
قال اللواء دكتور بهجت فريد، مدير أكاديمية الدفاع الوطني، إن قضية الأمن القومي مستوحاة من القرآن الكريم تحديدًا سورة قريش، مؤكدًا أن الحديث في الشأن العام بشكل مغلوط يسبب حالة ذعر للمواطنين وهدم مؤسسات الدولة.

وأضاف فريد، خلال كلمته بندوة الشأن العام، أن هذا يهدد أمن الدول والتأثير السلبي على المواطن، وإعاقة سير الدولة وتشويه صورة الحكومة وانتشار البلبلة، لافتا إلى أن هذا يزيد من ارتفاع معدلات الجريمة.

وأكد فريد أن المتحدث في الشأن العام يجب أن يكون ملم بعلوم وثقافات مختلفة ويعرف ماذا ينطق، مشيرًا إلى أن كل قرار يصدر من الدولة له معاييره وفلسفته الخاصة.

وشارك في الندوة عدد من الوزراء والهيئة الوطنية للصحافة ومؤسسة الأهرام، ويديرها كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، ويحضرها عدد من المثقفين والمفكرين والإعلاميين.

وتتناول الندوة عدة محاور أساسية، أهمها تحديد مفهوم قضايا الأمن القومى وعلاقته بالشأن العام، وتحديد السمات الرئيسية لمن يتولون الحديث فى هذه القضايا الوطنية والسياج القانونى والدستورى لتنقية المجالات دون المساس بالحريات العامة
وتأتى هذه الندوة فى إطار سلسلة من الندوات المتتالية التى تم عقدها ببعض المؤسسات الصحفية القومية لمناقشة قضايا الشأن العام، وتصدر فى نهاية الندوة التوصيات النهائية.

وأعد مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية ورقة عمل تحت عنوان "الخطاب الديني وعلاقته بالأمن القومى والشأن العام"، مؤكدًا أن هذه الورقة تعالج مسألة الخطاب الدينى، وليس النص الدينى فى ذاته، وتحديدا الخطاب الذى يقدم تفسيرات متشددة أو مغالية لنصوص دينية، أو يُطِّوعها لخدمة أهداف سياسية واجتماعية، أو يوجه المتلقى نحو نصوص فقهية دون غيرها، ويجتزئها ويخرجها أحيانا من سياقها.. وأثر الخطاب فى التطرف الذي أصبح فى مقدمة الأخطار على الأمن القومى المصرى.