الأحد 26 يناير 2020 الموافق 01 جمادى الثانية 1441

أنور مغيث: "علماني" يظل حاضرًا بإسهاماته لإثراء الثقافة العربية

الأربعاء 04/ديسمبر/2019 - 02:40 م
جريدة الدستور
جمال عاشور
طباعة
نعي المركز القومي للترجمة برئاسة الدكتور أنور مغيث، المترجم الكبير صالح علماني، الذى رحل عن عالمنا أمس الثلاثاء.

وقال مغيث: "فقدت الثقافة العربية مترجما كبيرًا هو الأستاذ صالح علماني والذى ترك الطب ليتفرغ للترجمة، وعلى مدار أكثر من ثلاثين عامًا نجح بفضل دأبه وإخلاصه فى عمله وبفضل رقة أسلوبه وعذوبته أن يجعل أدب أمريكا اللاتينية أدبًا شعبيًا فى عالمنا العربي، وسوف يظل أسم صالح علماني خالدًا ضمن أبرز من ساهموا فى اثراء ثقافتنا العربية المعاصرة".

يذكر أن صالح علماني، مترجم فلسطيني، ولد بمدينة حمص، عام 1949، تخصص في ترجمة الأدب الإسباني منذ أواخر السبيعينيات، وعلى مدار أكثر 30 عامًا تعرف القارئ العربي على الأدب اللاتيني من خلال ترجماته لأعمال ماركيز، يوسا، سارماغو وغيرهم من أدباء أمريكا اللاتينية، وترجم خلال مسيرته، ما يزيد عن 100 عمل عن الإسبانية.

أشهر أعماله كانت للأديب غابرييل غارسيا ماركيز، الحائز على جائزة نوبل للآداب، نذكر منها: "الحب فى زمن الكوليرا، وقائع موت معلن، 100 عام من العزلة، ساعة الشؤم، وذاكرة غانياتي الحزينات".

حصد عددًا كبيرًا من الجوائز، منها جيراردو دي كريمونا الدولية للترجمة عام 2015،جائزة خادم الحرمين الشريفين للترجمة، وسام الثقافة والعلوم والفنون للكتابة الإبداعية من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، كرمه المركز القومي للترجمة فى احتفالية يوم المترجم، ديسمبر 2017.