الجمعة 06 ديسمبر 2019 الموافق 09 ربيع الثاني 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

العالمية لخريجي الأزهر تناقش "التطرف والإرهاب من منظور اجتماعي"

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 08:36 م
جريدة الدستور
أميرة العناني
طباعة
قالت غادة شحاته أخصائية التدريب بوزارة الشباب والرياضة، أن التطرف يعني الغلو والتشدد لفكر أو عرق أو مذهب معين، والبعد عن الوسطية والاعتدال، والخروج عن المألوف والأعراف والعادات والتقاليد والقيم التي تحكم المجتمع.

جاء ذلك خلال فعاليات ندوة "التطرف والإرهاب من منظور اجتماعي"، والتي عقدتها المنظمة العالمية لخريجي الأزهر للطالبات الوافدات من ( تايلاند- إندونيسيا- أوغندا).

وأكدت غادة شحاته على أهمية دور المرأة في بناء جيل يتمسك بقيم المواطنة، والحد من ظاهرة التطرف باضطلاعها بمسؤوليتها تجاه التكوين الفكري والنفسي والاجتماعي للأبناء والعمل على دمجهم في المجتمع وتفاعلهم مع أنسجته تفاعلًا بناءًا ليكونوا جزءًا من النسيج الحضاري للمجتمع.

وأشارت إلي ضرورة تكاتف الجهود في مواجهة التطرف والإرهاب، مع الاهتمام بدور الأسرة والمدرسة في التربية، ومحاربة الجهل، وإقامة الندوات والمؤتمرات التي تؤصل منهج الحق وتنبذ التطرف والإرهاب، مع العمل على زيادة التفقه في الدين ونشر العلم الصحيح بين أفراد المجتمع، وتأصيل منهج الوسطية ومعالجة الغلو والتطرف والتعصب الديني، والاهتمام بالشباب والعمل على تحصينهم وحمايتهم من الانحراف الفكري.

تأتي الندوة في إطار حرص المنظمة على ترسيخ قيم الوسطية ورسالة المؤسسة الأزهرية لدى الطلاب الوافدين من أنحاء دول العالم، ولدعم قيم التعايش السلمى مع الآخرين، وإبراز أهمية دور المرأة فى بناء المجتمع.