الجمعة 06 ديسمبر 2019 الموافق 09 ربيع الثاني 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

جيران شعبان عبدالرحيم: "كان حنين على الكل"

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 04:47 م
جريدة الدستور
زينب صبحي - وائل خالد - إسلام إيهاب
طباعة
"كان متواضع"، كلمات انهمرت على لسان عم حسين، أحد سكان منطقة المريوطية بحي الهرم، التابع لمحافظة الجيزة، عندما سمع اسم الفنان الراحل شعبان عبدالرحيم، موضحًا أنه كان عشرة عمره، وجمعتهما علاقة لطيفة، لأن الراحل كان قانطًا في هذه المنطقة في الماضي، برفقة نجله.

وتابع حسين لـ"الدستور" أن الراحل كان يقدر البسيط قبل صاحب المنصب، كان يحب أن يجلس مع أهالي الحي، ويتداول معه الحديث حول مشاكلهم الشخصية، ويردد معهم بعض الأغاني الخاصة به، ويهم الجميع بالغناء معه، معلقًا "كان بيهتم بينا كلنا وكان كريم لأبعد حد وكان بيدي الناس فلوس لما بيكونوا عندهم أزمات ومشاكل مالية".

وقال محمد علي، العامل في المقلة الخاصة بالفنان الراحل شعبان عبدالرحيم، والتي تحمل اسم شعبولا بشارع الهرم، إنه يعمل جديدًا في هذا المحل الذي يملكه الفقيد، إلا أنه علم بطيبته وجمال روحه الذي كان يتحدث عنه الجيران، موضحًا "لم أسمع عنه أي شىء إلا الخير".

وأضاف العامل في مقلة "شعبولا"، أن كل أهالي الشارع كانوا ينوون الذهاب إليه في منزله لزيارته إثر إصابته بوعكة صحية، إلا أنهم كانوا ينتظرون أن تهدأ صحته من رحلة سفره من الرياض.

يأتي ذلك عقب وفاة الفنان شعبان عبدالرحيم، فجر اليوم الثلاثاء الموافق الثالث من ديسمبر الجاري، إثر إصابته بوعكة صحية، داخل مستشفى المعادي العسكري، وشيعت جنازته بعد صلاة العصر من مسجد السيدة نفيسة.