-
الأحد 15 ديسمبر 2019 الموافق 18 ربيع الثاني 1441

الجمعة.. "المصابيح الزرق" على مائدة المركز الدولي للكتاب

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 07:32 م
جريدة الدستور
آلاء حسن
طباعة
يجتمع فريق المناقشة بالمركز الدولي للكتاب٬ بمقره الكائن خلف القضاء العالي بوسط البلد٬ لمناقشة رواية "المصابيح الزرق" للكاتب السوري الكبير حنا مينا، في تمام الساعة السادسة والنصف مساء يوم الجمعة المقبل.

"المصابيح الزرق".. رواية تصور حياة جماعة من الناس البسطاء أيام الحرب العالمية الأخيرة، ومن ورائها حياة اللاذقية، وسوريا، أو بكلمة واحدة تصور الجو المحموم الذي كانت تعيشه بلادنا أيام الحرب، فإذا صح أن تكون لكل قصة عقدة، فعقدة "المصابيح الزرق" هي أزمة الحرب.

وقد تجاوز الروائي هذه الفكرة "أثر الحرب في الناس" إلى تصوير حياة كاملة تلعب فيها أزمة الحرب دورًا كبيرًا، ولكن الدور الأكبر هو لمجموعة هؤلاء الناس الذين يضطربون في تثنيات الكتاب.. كيف يحيون، وكيف يعامل بعضهم بعضا، وكيف يكافحون في سبيل العيش، وكيف ترتبط مصالحهم الخاصة بقضايا أمتهم، وكيف يفهموم النضال، إنها بالأصح قصة حياة مجموعة من الناس أخذت أحداثها في فترة تاريخية معينة.

فالقصة، وإن كان الحافز الأول لكتابتها هو الحديث عن الحرب كيف تغير الناس، وتسوق حياتهم في مجارٍ جديدة غير طبيعية، فإن الهدف، بعد أن بدأت الفكرة تصبح عملًا، ونماذج الأبطال شخصيات حية متحركة، خرج من يد المؤلف ليصبح نوعًا من البانوراما- المنظر العام- لحياة صادقة صحيحة.