الخميس 12 ديسمبر 2019 الموافق 15 ربيع الثاني 1441

"الصحافة الفرانكفونية" فى لقاء بالمعهد الفرنسى بالإسكندرية

الأربعاء 20/نوفمبر/2019 - 11:06 م
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
نظم المعهد الفرنسي بالإسكندرية، مساء اليوم الأربعاء، لقاء بعنوان "الصحافة الفرانكفونية في مصر" تحت إدارة مدير المعهد "تيريه بيريه" بمشاركة نخبة من الخبراء والمتخصصين.

أكد بيريه أهمية الصحافة الفرانكفونية في مصر، ودورها في رصد الأحداث المهمة، مشيرًا إلى تعدد الصحف التي كانت تصدر بالفرنسية وتنوع الموضوعات التي تتناولها، كما ألمح إلى أن أهمية اللقاء الذي يناقش موضوعات عديدة منها مستقبل الصحافة الفرانكفونية وتاريخها وأهمية الحفاظ عليها ورقمنتها إلكترونيًا.

شارك في اللقاء رئيس قسم المحفوظات بمركز الدراسات السكندري "ماري دلفين مارتيير" وصحفية بالأهرام إبدو، داليا شمس، وناشر ومتخصص في الصحافة الفرانكفونية بالمتوسط "جيل كريمر"، فمن جانبها تحدثت داليا شمس عن تعدد وتنوع الموضوعات التي تنشرها الصحافة الفرانكفونية بين القضايا السياسية والرياضية والاجتماعية والثقافية، مؤكدة أن الصحف تمثل ذاكرة تحفظ الأحداث المهمة.

وأضافت أن تصفح أغلفة الجرائد يمكننا من رؤية تاريخ مصر بل والعالم أجمع، واستعرضت عددًا من أغلفة "الأهرام إبدو" وأهم الموضوعات التي ارتبط بعضها بالأديب العالمي نجيب محفوظ ويوسف شاهين.

يذكر أن المعهد الفرنسي بالإسكندرية احتضن معرض "اكشاك بيع جرائد الإسكندرية والقناة" ضمن فعاليات أيام التراث السكندري التي انطلقت في 8 نوفمبر الماضي واستمرت نحو 10 أيام وتضمنت العديد من الفعاليات والأنشطة المهمة والجولات، وشارك فيها أهالي الإسكندرية وأبناء الجالية الفرنسية المقيمون بالثغر.