الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 الموافق 13 ربيع الثاني 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

فيديو.. بـ "DNA".. كيف نجح هواة في محاربة انقراض البغبغاوات؟

الثلاثاء 19/نوفمبر/2019 - 01:22 م
جريدة الدستور
عبدالله هشام - زينب صبحي- تصوير محمد ديبو
طباعة
يسعى كثيرون من المصريين إلى امتلاك البغباوات إلا أن ارتفاع أسعارها وندرتها يحول بينهم وما يرغبون في ظل تدني المعلومات المتوافرة عن كيفية تفريخها لإنتاج سلالات جديدة منها بسبب عدم وضوح العلامات التي تميز الذكر عن الأثنى.

وقال مصطفى جلال الشهير بـ"مصطفى طاطا"، أحد أشهر مربي ومدربي البغبعاوات إن أغلب البغبغاوات تعتبر نادرة مثل تريكون توكاتو، والزنجباري، والأفريقي الرمادي، إلا أنه نجح مع عدد من الهواة في تفريخه وإنتاج أعداد كافية منه في مصر خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف أن عملية التفريخ كانت صعبة للغاية لعدم معرفة الطائر الذكر من الأنثي، قبل أن يتمكنوا من إجراء تحليل "DNA" من خلال اخذ عينات من ريش الطائر وإرسالها للخارج لإجراء التحليل، موضحا أن التحليل مكنهم من إنتاج أعداد وفيرة من البغباء الأفريقي الرمادي الذي كان على وشك الانقراض.

وأوضح أنه أغلب البغبغاوات متكلمة بقوة من بينها بغبغاء الزنجباري الذي يملك القدرة على حفظ 1000 كلمة وجمل كاملة وأيات قرآن.

وعن أسعار البغبغاوات قال: "الزنجباري" يبدأ من 6 ألاف جنيه حسب عدد الكلمات التي يتحدثها، لأن كل كلمة بثمن، ويصل سعره إلى 20 ألف جنيه، بينما يبدأ تريكون توكاتو من 20 حتى 40 جنيها للطائر.