-
الأحد 15 ديسمبر 2019 الموافق 18 ربيع الثاني 1441

اكتشاف جديد يجعل الكواكب الأخرى صالحة للحياة

الثلاثاء 12/نوفمبر/2019 - 06:37 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وكالات
طباعة
اكتشف علماء أن الكواكب التي يمكن أن تكون موطنًا جديدًا، وربما لا تكون كذلك كجزء من دراسة جديدة بقوم بهاء علماء الفضاء.

وتهدف الدراسة الجديدة إلى المساعدة في زيادة العوالم التي يجب على علماء الفلك أن يتدربوا عليها وهم يحاولون العثور على حياة خارج كوكبنا.

من أجل حدوث هذا، قام الباحثون بدمج العديد من البيانات لفهم كيفة أن تصبح الكواكب الاخري الصالحة للحياة حول نجوم، والتي تشكل 70 في المائة من تلك الموجودة في مجرتنا.

يُعتقد العلماء إن الكواكب المحيطة بنا هي المكان الأكثر احتمالًا لإيجاد حياة عليها، لأنها شائعة جدًا وبالتالي يسهل العثور عليها.

كما اكتشف الباحثون أن الكواكب المحيطة بالنجوم النشطة تفقد كميات كبيرة من الماء أثناء تحولها إلى بخار، هذه الكواكب حول النجوم الأكثر هدوءًا من المرجح أن تحتفظ بمياهها، وبالتالي ستكون على الأرجح موطن للحياة الغريبة.