الأحد 17 نوفمبر 2019 الموافق 20 ربيع الأول 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

مؤتمر الموسيقى العربية يوصي بإبداعات المرأة والشباب والطفل

الجمعة 08/نوفمبر/2019 - 09:36 م
جريدة الدستور
حسن أمين
طباعة
أصدرت اللجنة العلمية للمؤتمر البحثى المصاحب لمهرجان الموسيقى العربية فى دورته الـ 28 الذى أقيم تحت عنوان "الموسيقى والمجتمع في العالم العربي" عدة توصيات نتجت عن المداخلات والنقاشات التى تفتح أفاقًا جديدة لتفعيل دور الموسيقى بالمجتمعات العربية وما يمكن أن تسهم فيه من حراك ثقافي وفني واجتماعي مأمول، وجاءت كالتالي:

أولا: المضي قدما في تفعيل يوم الموسيقى العربية، حيث تمت التوصية بدعوة وزارات الثقافة بجميع الدول العربية إلى تفعيل الاحتفال بيوم الموسيقى العربية في 28 مارس من كل عام، بأنشطة موسيقية متنوعة تسهم في مشاركة أكبر عدد ممكن من أفراد المجتمع بكل فئاته وخاصة الأطفال والشباب والاستعانة بالهيئات الفنية الرسمية وغير الرسمية وكذلك الأكاديميات والمعاهد المتخصصة بشكل يساعد على ترسيخ الموسيقى العربية بكل أشكالها وروافدها فى وجدان الشعوب العربية.

ثانيًا: دعوة الهيئات والمؤسسات الفنية بالعالم العربى للاهتمام بإبداعات المرأة الموسيقية من خلال إدراج أعمال المبدعات وخاصة المنسيات ضمن برامج حفلات الموسيقى العربية، وإصدار كتاب للتعريف بالمبدعات المنسيات في العالم العربي وتوثيق أعمالهن وإعادة تقديمها في وسائل الإعلام المختلفة لتعريف الجمهور وخاصة الشباب بتراثهن، وتشجيع المحاولات الإبداعية الجادة للمرأة العربية الموسيقية وإيجاد سبل لتقديمها، دعم الفرق النسائية وتبني المتميز منها وتذليل الصعوبات التي تواجهها.

ثالثا: الدعوة إلى الاهتمام بجمع وتوثيق أغاني الطفل التي انتجت في وسائل الإعلام الحكومية وإعادة تقديهما والاهتمام بإنتاج الجديد الذي يراعي الأسس الفنية لإبداع أغنية الطفل مع تأكيد على العناصر الجمالية المرتبطة بتراثه الموسيقى ترسيخا للهوية الموسيقية لديه.

رابعا: دعوة كل القائمين على تنظيم مؤتمرات موسيقية داخل الوطن العربي إلى إتاحة منصة للشباب لطرح تجاربهم الفنية والتعبير عن رؤاهم فيما يخص قضايا الموسيقي الراهنة وخاصة ما يتعلق بجدلية العلاقة بين الشباب وتراثه الموسيقى والاهتمام بدعوة شباب الباحثين من طلاب الماجستير والدكتوراة بعرض أطروحاتهم ومناقشتها.

خامسًا: دعوة المؤسسات الفنية الرسمية ودور الأوبرا في الوطن العربي إلى الاهتمام بعرض التجارب الفنية لشباب المبدعين والتحاور حولها وإيجاد آلية تتيح للشباب العربي التفاعل مع الأعمال الموسيقية الجادة في العالم العربي من خلال تذاكر مخفضة أو حفلات مخصصة لهم.
ads