الجمعة 15 نوفمبر 2019 الموافق 18 ربيع الأول 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

"أصدقاء" هيثم أحمد زكي: البشر لا يقتنعون بعذابك إلا حين تموت

الجمعة 08/نوفمبر/2019 - 02:42 م
جريدة الدستور
وائل توفيق
طباعة
ربما كانت رسالة من أحد المعجبين أو يدًا إلهية كتبت على جدار مقبرة الفنان أحمد زكي:"بر الوالدين يا هيثم"، معبرة عن حالة المقبرة الرثة، فهمنا الرسالة بمعناها المباشر "بر الوالدين"، لكن "هيثم" لبّى النداء وفهم العبارة بعمقها وغادر إلى والديه ليجاورهما في الجانب الآخر من الحياة برًا بهما.

ربما تكون وفاة الفنان هيثم أحمد زكي مفاجئة للجمهور الذي قد لا يعرف عنه سوى أخباره الفنية، لكن الغريب أن الخبر صدم أصدقاءه، رغم أنه حذرهم وعبر عن معاناته في جلساتهم الخاصة وفي لقاءاته التليفزيونية "أنا وحيد".

ربما تجسد عبارة الأديب الفرنسي- الجزائري ألبير كامو المشهد في عبارة: "إنّ البشر لا يقتنعون بأسبابك وصدقك وجدّية عذابك إلا حين تموت، وما دمت حيًا فإن قضيّتك مغمورة في الشك، وليس لك أي حق إلا في الحصول على شكوكهم".

كتبت الفنانة إيمي سالم على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك: "اللي كانوا قريبين منه كانوا عارفين إنه وحيد.. وطلع قالها في برنامج.. وبرضه اتساب وحيد.. إيه يا دنيا ؟! إيه يا نفاق..؟! إيه يا ناس مش بتتكلم وبتاخد بالها غير بعد الموت؟!!".

أما المخرج  مجدي الهواري فكتب على صفحته الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي"إنستجرام":"هيثم أحمد زكي عاش ومات وحيدا، عرفت بس دلوقتي. حكمة ربنا إنه يموت صغير علشان يروح لأهله! لأنه لوحده في الدنيا! لأن مفيش حد يستلمه لأن كل اللي خدوه في حضنهم لما أبوه مات اختفوا من حياته رغم إنه وصاهم عليه وعمل حاجات وضحى بحياته في آخر فيلم علشان هيثم ومش عايز أقول أسماء ولا وقائع ربنا يسامحهم بقى وعلشان كده كمان معنى الدعاء للميت اللَّهُمَّ أبدله دارًا خيرًا من داره، وأهلًا خيرًا من أهله، وأدخله الجنّة".

وتمنى الفنان صبري فواز أن يشعر هيثم أحمد زكي بكل هذا الحب قبل موته، وهو ما أشار إليه المخرج عمرو سلامة في تدوينة على صفحته الشخصية الخاصة بموقع التواصل الإجتماعي"تويتر": حزين إنك مش هتكتشف مقدار حب الناس الحقيقي ليك، لإنه هيظهر بس بعد وفاتك.".

وكان تعليق الفنان حسام الحسيني أكثر حدة، فكتب على صفحته بموقع "إنستجرام" يوضح معاناة "هيثم" في الوسط الفني:" خلاص يا هيثم أنت مع أبوك وأمك دلوقتي، حبيبي أنت عانيت كتير في المجال الزبالة اللي إحنا فيه ده، ومكنش ليك ظهر ولا سند كنت على طول حبيبي حاسس إنك لوحدك ولأن الناس الطيبة اللي قلبها زي قلبك ربنا مش بيخليهم يعيشوا كتير بيخصهم ويأخذهم عنده بدري".

منذ فترة قريبة، جهز"هيثم" المقبرة لنفسه، فزار مقابر العائلة وزرع الأشجار حولها وزينها من الداخل، ليرحل أمس أثناء وجوده بمفرده في منزله بمدينة الشيخ زايد عن عمر يناهز الـ35 عامًا هو نفس العمر الذي رحلت فيه والدته الفنانة هالة فؤاد بعد معاناة مع سرطان الثدي.
ads