الإثنين 11 نوفمبر 2019 الموافق 14 ربيع الأول 1441

بعد لقاء القاهرة.. صفقة بين الأكراد والجيش السوري لمواجهة العدوان التركي

الأحد 13/أكتوبر/2019 - 08:58 م
جريدة الدستور
محمد عمر
طباعة
أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء اليوم، التوصل إلى اتفاق بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وروسيا لتسليم منطقة عين العرب (كوباني) ومنبج شمالي البلاد إلى الجيش السوري والسماح لهم بالدخول إليهما.

وأشار المرصد السوري في بيان مساء اليوم الأحد، إلى أنه سيتم تطبيق الاتفاق وتسليم المناطق السابقة إلى قوات الجيش السوري خلال 48 ساعة.

يأتي ذلك بعد لقاء وفد من مجلس سوريا الديمقراطية، أمس وزير الخارجية سامح شكري في القاهرة، وتم بحث العدوان التركي على شمالي سوريا وسبل مواجهته.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان سابق أمس أن القوات التركية قتلت 30 مدنيا وأكثر من 80 عنصرا من قوات سوريا الديمقراطية خلال ثلاثة أيام فقط بخلاف مئات المصابين، ونزوح أكثر من 100 ألف سوري من شمالي البلاد هربا من القصف والعدوان التركي.

وقصفت الطائرات الحربية التركية، أمس، منطقة رأس العين وسط اشتباكات مستمرة بعنف في المدينة ومحاور بأطراف تل أبيض.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس أن الاشتباكات مستمرة بوتيرة عنيفة داخل مدينة رأس العين بريف الحسكة، بين قوات سوريا الديمقراطية من جهة، والقوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة أخرى، في إطار هجوم الأخير المستمر على المدينة بغطاء جوي وبري متواصل.

وأشار المرصد السوري إلى أنه تم رصد تقدم القوات التركية والفصائل الموالية لها بغطاء جوي وبري مكثف في 27 قرية من منطقتي تل أبيض ورأس العين، وبسطت القوات التركية سيطرتها على عدة قرى مثل مزرعة المسيحي وحميدة والمهيدة والدادات واليابسة والمشرفة وتل فندر وبئر عاشق والتروازية.

وأكد المرصد السوري ارتفاع عدد القتلى أمس في صفوف عناصر قوات سوريا الديمقراطية إلى 81 قتيلًا قتلوا منذ انطلاق العملية العسكرية التركية.


ads