الأربعاء 23 أكتوبر 2019 الموافق 24 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

أستاذ بالأزهر يكشف خطر الحب المشروط في حملة"جنة"

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 12:45 م
الدكتور محمد المهدي،
الدكتور محمد المهدي، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر
نعمات مدحت
طباعة
قال الدكتور محمد المهدي، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، من الاحتياجات الأساسية والمهمة القبول غير المشروط، وهذا يعني أن الطفل يشعر أننا نحبه بدون أي شروط لذاته ووليس لعمل قام به، وهذا لأحساسه بالأمان، وإذا أحس الطفل أننا نحبه لفعل شئ فإحساسه بالأمان يهتز، فمثلا يقول له إذا لم تفعل كذا سوف أخاصمك فيشعر أن هناك شروطا للحب، ومن هنا ونقول له انت "نوتي يوي"، فكل هذه الأشياء تضرب الحب غير المشروط.

وأضاف في فيديو مصور له عبر صفحة الأزهر الرسمية خلال رسالتها الثانية في حملة "جنة" التي أطلقها الأسبوع الماضي، لو الطفل لم يحصل علي الحب غير المشروط، فيكون ارتباطه وانتمائه بالأسرة ضعيف، وإذا لم يحب الطفل والده أو والده أو الأثنين فيكون عنده مشكلة تربوية، لأن حب المربي يجعل الطفل يتبني قيم وأخلاقيات وقواعد المربي.

ويذكر أن المركز الإعلامي للأزهر، أطلق الأسبوع الماضي، حملة بعنوان "جنة"؛ لمناهضة العنف ضد الأطفال، والتوعية والتذكير بحقوق الطفل على والديه ومجتمعه، وتوضيح الأسس السليمة لبناء طفل سليم، تحت رعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر.

وتسلط الحملة الضوء على أهم أسباب العنف ضد الأطفال وطرق علاجها، بهدف تعزيز القيم الدينية والمجتمعية المكتسبة في مجال حقوق الطفل، وذلك فى إطار الدور الدعوي والتوعوي الذي يضطلع به الأزهر الشريف، ويتضافر مع دوره التعليمي والديني.

وتتضمن الحملة مجموعة من مقاطع الفيديو القصيرة، التي يتناول كل منها أحد الاحتياجات الأساسية والنفسية للأطفال وكيفية تلبيتها، وخطورة عدم تلبية هذه الاحتياجات. ويتم نشر تلك الفيديوهات عبر صفحات الأزهر الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي رسالتها الأولى حملة "جنة" تكشف خطر العنف الأسري على الطفل ودور الأسرة والمجتمع في حماية الأطفال.

ads