الأربعاء 13 نوفمبر 2019 الموافق 16 ربيع الأول 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

كل ماتريد معرفته عن أول أكاديمية كرة قدم للسيدات

الإثنين 07/أكتوبر/2019 - 07:58 م
جريدة الدستور
غادة موسى
طباعة
عرضت الصفحة الرسمية لكأس العالم للسيدات FIFA على حسابها الشخصى على الإنستجرام صورة فتيات للاحتفال بذكرى تأسيس أول أكاديمية كرة القدم المصرية للسيدات وأسستها فريدة مصرية سالم البالغة من العمر 26 عامًا.

تقدم الأكاديمية العديد من البرامج التدريبية الجماعية والفردية للفتيات من عمر خمس سنوات إلى أي عمر، مما يعزز رسالة مفادها أن كرة القدم هي لعبة لجميع الأعمار والأجناس وتبدد الأفكار التقليدية حول الرياضة في مصر.

كما ترحب الأكاديمية بالنساء من جميع مناحي الحياة، ولا تسرد أي متطلبات تقريبًا للإنضمام، باستثناء التقييمات التي يمر بها المشاركون في اليوم الأول لإختبار قدراتهم البدنية، وعلاوة على ذلك، تقدم الأكاديمية برامج إرشادية وأنشطة خارج المناهج الدراسية في المدارس وتعليم للمدربين، وفقًا للسيرة الذاتية الرسمية للأكاديمية.

وتتمثل رؤية الأكاديمية في تمكين المرأة من خلال الرياضة والنشاط البدني، مع التركيز على تأثير المنافسة وممارسة النشاط في بيئة منظمة، كما تؤكد الأكاديمية على الأهمية البالغة للعيش حياة نشطة، وليس فقط أثناء لعب لعبة معينة.

وأوضحت فريدة فى حديثها مع "الإندبندنت" أنها انتقلت إلى كندا، حيث درست التثقيف في مجال الصحة البدنية، ولعبت باحتراف في فريق جامعتها وفازت بمسابقات هناك.

وعندما سئلت عن الطريقة التي تتعامل بها مع الصور النمطية الشائعة التي تواجهها لاعبات كرة القدم، أكدت أنها تبرز باستمرار قصص النماذج العالمية الشهيرة، بما في ذلك لاعبات كرة القدم ميجان رابينو وأليكس مورجان وغيرهم.

وفيما يتعلق بعودتها إلى مصر، قالت سالم إنها على الرغم من أنها عملت لمدة عام كامل في كندا كمدربة ومنسقة رياضية في جامعة فانكوفر أيلاند وتلقت عددًا من العروض للعمل في كندا والولايات المتحدة، لكنها أصرت على العودة لمتابعة حلمها في وطنها، وشعرت بقوة أن هناك حاجة ماسة لمشروعها في بلدها، وأن مصر هي المكان الذي سيكون فيه وجود الأكاديمية مثمرًا حقًا.